مصر

محكمة عسكرية تؤيد السجن 5 سنوات لناشر كتاب الملاك

 

أيدت محكمة النقض العسكرية في مصر اليوم الثلاثاء حكماً بحبس مؤسس دار نشر “تنمية” خالد لطفي خمس سنوات بتهمة إفشاء أسرار عسكرية لتوزيعه النسخة العربية من الكتاب الاسرائيلي “الملاك: أشرف مروان”، بحسب شقيقه.

 

وقال محمود لطفي لوكالة فرانس برس “أيدت محكمة النقض العسكرية الحكم على خالد لطفي وأصبح نهائياً ولم يعد هناك أي احتمال لخروجه إلا بعفو رئاسي”.

 

وقال عاملون في دار نشر تنمية التي أسسها خالد لطفي (37 عاماً)، طالبين عدم الافصاح عن هوياتهم، إنه “ألقي القبض عليه في أبريل 2018 بتهمة ‘إفشاء أسرار عسكرية’ لقيام الدار التي يترأسها بتوزيع النسخة العربية من كتاب ‘الملاك:أشرف مروان'” الصادر عام 2016 للكاتب الإسرائيلي يوري بار جوزيف.

 

ويروي الكتاب قصة أشرف مروان صهر الرئيس المصري الأسبق جمال عبد الناصر ويقول إن مروان كان عميلاً لاسرائيل.

كان أشرف مروان الذي كان زوجا لمني عبد الناصر أصغر بنات جمال عبد الناصر، عمل في المكتب الرئاسي في عهد عبد الناصر ثم في عهد خلفه أنور السادات.

 

وحملت النسخة الإنجليزية من هذا الكتاب عنوان “الملاك: الجاسوس المصري الذي أنقذ إسرائيل”.

ولكن المسؤولين المصريين ينفون أن مروان كان جاسوساً.

 

وصدر حكم أول درجة ضد خالد لطفي في أكتوبر 2018  من محكمة عسكرية ثم أيدته محكمة الاستئناف العسكرية في الرابع من فبراير الماضي.

 

وتخصصت دار تنمية في طباعة وتوزيع ترجمات عربية لأبرز الأعمال الأدبية العالمية الحديثة.

 

ومنح اتحاد الناشرين الدولي جائزته السنوية للمدافعين عن حرية النشر لعام 2019 للناشر المصري خالد لطفي .

وقال كرايستن إينارسون رئيس لجنة حرية النشر بالاتحاد الدولي للناشرين “يقف مجتمع النشر الدولي مع خالد لطفي. علينا أن ندعم زملاء لطفي الناشرين في مصر حتى لا يؤدي سجنه إلى الخوف وفرض الرقابة الذاتية في بلد له مثل هذا الثراء التراثي.

وتحمل الجائزة التي تبلغ قيمتها المالية 10 آلاف فرنك سويسري اسم الكاتب والفيلسوف الفرنسي فولتير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى