حقوق الإنسانمصر

الشيخ محمد حسان يشهد فى قضية داعش إمبابة

أدلى الشيخ محمد حسان بشهادته أمام الدائرة الخامسة إرهاب، بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة قاضي الاعدامات، المستشار محمد السعيد الشربينى، فى قضية محاكمة 12 متهمًا في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”خلية داعش إمبابة”.

الشيخ محمد حسان

كانت المحكمة قد غرمت حسان فى الجلسة السابقة، ألف جنيه وأصدرت قراراً بضبطه وإحضاره، و ندبت الطب الشرعى للكشف عليه.

كما أصدرت في جلسة 12 يونيو قراراً بضبط وإحضار الشيخ محمد حسان، الذي تخلف عن الحضور لمرضه، والشيخ محمد حسين يعقوب الذي حضر الجلسة السابقة، وتعرض للتقريع وضغوط وتفتيش فى النوايا، من القاضي، وإهانات من وسائل الإعلام المحسوبة على النظام، وتعرض نجله للفصل من وظيفته في وزارة الأوقاف.

وقال الشيخ حسان في شهادته بالمحكمة إنه أول من طالب بـ “الحجر الدعوي” على غرار الحجر الصحي لمنع تصدر غير المؤهلين للدعوة إلى الله!!

ورغم أنه محسوب على النظام، قالت منصات الجهات الأمنية أنه وصل للمحكمة بسيارة فارهة ويستند على بعض أفراد عائلته.

ولما سئل حسان عن الإخوان أجاب : هم جماعة دعوية تحولت لحزب سياسي وصلوا إلى السلطة ولم يوفقوا.

وتابع: “كنت أنصح بموقف الحسن بن علي عندما ترك الخلافة لمعاوية وقال له إن كان الأمر لك فقد تركته وإن كان لي فأنا تاركه لك حقنا للدماء”.

وأوضح حسان، إنه انتخب الإخوان وأيدهم وكان دائم النصح لهم، وزعم أن الجماعة لم توفق في حكم البلاد رغم توليها العديد من المناصب.

وتابع: “الإخوان تولوا رئاسة الجمهورية والحكومة ومجلس الشعب والشورى وكافة المحافظات لكنهم لم يوفقوا؛ لأن الجماعة لم تستطع أن تنتقل من مرحلة فقه الجماعة لفقه الدولة، ولم تستطع أن تنتقل من مرحلة سياسة الجماعة الواحدة إلى حكم الدولة ذات الطيف المتعدد”.

وأضاف “لا أستطيع الحكم على نواياهم ومقاصدهم، فذلك لا يعلمه إلا الله وحده، فهو عالم السرائر”.

وقاطع رئيس المحكمة حسان بأن للجماعة تصرفات علنية تدل على سوء نواياهم ومقاصدهم، فرد حسان: “يحكم في ذلك القضاء” !!
كما رفض القول أن العسكر والدولة العميقة ساهما فى إفشال الإخوان فى الحكم، وقال فشلوا وحدهم، وزعم أنهم رفعوا شعار الشرعية أو الدم لاحقاً وظهر ذلك فى تظاهراتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى