اقتصادمصر

مصر تتسلم الشريحة الأخيرة من قرض صندوق النقد الدولي

اقتربت مصر من الحصول على الشريحة الثالثة والأخيرة من قرض صندوق النقد الدولي ضمن اتفاق الاستعداد الائتماني البالغة قيمته 5.2 مليار دولار.

الشريحة الأخيرة من قرض صندوق النقد الدولي

و أعلن المجلس التنفيذي للصندوق الموافقة على صرف الشريحة الثالثة بعد أن توصلت مصر الشهر الماضي إلى اتفاق على مستوى الخبراء مع بعثة الصندوق.
ولا يزال الموعد المحدد لصرف الشريحة البالغة قيمتها 1.6 مليار دولار غير واضح حتى الآن. لكن وزير المالية محمد معيط قال أمس إنه يتوقع استلامها خلال أسبوع على الأكثر.

قرض صندوق النقد الدولي

وقال معيط، إن مصر ستتسلم خلال أسبوع على الأكثر الشريحة الأخيرة من قرض صندوق النقد الدولي بواقع 1.6 مليار دولار.
وبذلك يصل إجمالي القرض الجديد 5.4 مليار دولار أمريكي.
وهذا هو القرض الثالث لمصر، المتخمة بالديون، من صندوق النقد الدولي.

قروض فرنسية

وبخلاف تسلم مصر الشريحة الجديدة من قرض صندوق النقد الدولي،وقع وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي برونو لومير، الأسبوع الماضي، خطط لمنح قروضاً  بقيمة (4.6 مليار دولار)، لمصر، والذي سيتم تخصيص جزء منها لتمويل توسيع شبكة مترو الأنفاق في القاهرة بواسطة شركة “الستوم اس ايه” الفرنسية .
وقالت ثماني منظمات لحقوق الإنسان والحوكمة الرشيدة في رسالة وُجهت إلى المديرين التنفيذيين لـ “صندوق النقد الدولي” فى يونيو الماضي، إن على الصندوق تأجيل التصويت على قرض بقيمة 5.2 مليار دولار أمريكي لمصر، حتى يتم تضمين متطلبات قوية لمكافحة الفساد في البرنامج ونشر شروط القرض للعموم.
وتسببت شروط صندوق النقد الدولي، في تعويم الجنيه المصري، ورفع الدعم عن الكهرباء والمياه والبنزين والسولار، وموجة غلاء عارمة واقتراب 64% من السكان من خط الفقر بحسب تصريحات البنك الدولي في مايو 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى