اقتصادمصر

 مصر تستعد لطرح سندات خضراء بمليار دولار

تستعد مصر لطرح سندات خضراء بمليار دولار.

وصرح وزير المالية بأن وزارته لديها نية لطرح سندات خضراء في حدود المليار دولار خلال العام المالي الحالي.

طرح سندات خضراء بمليار دولار

وأضاف أن مصر مستمرة في تواجدها في الأسواق الدولية سواء، لكن التوقيت والحجم مرتبط بدراسات مختلفة والتشاور داخل مجلس الوزراء ومع البنك المركزي وبنوك الطرح.

ولم يستبعد معيط خلال المقابلة طرح سندات بعملات غير الدولار واليورو – رغم أن الفرصة ضعيفة – على حد قوله.

وسيكون هذا الطرح هو الثاني خلال عام.

وباعت مصر أول سندات خضراء سيادية بالمنطقة بقيمة 750 مليون دولار، فى 20 سبتمبر 2020 .

وبلغت تغطية الطرح نحو 5 أضعاف حجمه، إذ بلغت قيمة طلبات الشراء من المستثمرين نحو 3.7 مليار دولار.

 وكانت من المتوقع سابقا أن تبيع الحكومة المصرية سندات بقيمة 500 مليون دولار.

وبيعت السندات لأجل خمس سنوات، وجرى تسويقها في البداية بعائد 5.75% قبل أن يخفض إلى 5.25%. 

واستهدفت مصر من الطرح تمويل محفظة مشروعاتها الخضراء والصديقة للبيئة والتي تصل قيمتها إلى 1.9 مليار دولار، في مجالات الطاقة المتجددة والنقل النظيف والإدارة المستدامة للمياه والصرف الصحي، والحد من التلوث والسيطرة عليه، بما يجذب المزيد من المستثمرين الذين يهتمون بالعوائد البيئية والمالية.

الطرح جذب مستثمرين جدد، من خلال مكالمات ترويجية وعرض للمستثمرين سبقت البيع “حضرها كثيرون ممن يتحدثون مع مصر للمرة الأولى”، حسبما كتبت رويترز نقلا عن مصدر مطلع على الطرح.

ويستهدف طرح أدوات دين جديدة، مثل السندات الخضراء والصكوك المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، توسيع قاعدة المستثمرين وإحلال الديون الطويلة الأجل محل القصيرة بغرض خفض الفوائد السنوية للديون لتبلغ 20% إلى الناتج المحلي الإجمالي بنهاية الاستراتيجية مع بلوغ متوسط أجل الدين 3.5 سنة مقابل متوسط حالي يبلغ 1.7 سنة. 

ديون مصر الخارجية

ووفق بيانات البنك المركزي المصري، فقد ارتفع إجمالي الديون الخارجية لمصر خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي (2020 -2021) بنحو 5.61 مليار دولار، ليسجل إجمالي الدين الخارجي نحو 134.8 مليار دولار بنهاية مارس الماضي، مقابل نحو 129.19 مليار دولار بنهاية الربع الثاني مسجلاً زيادة بنسبة 4.3%.

ويبلغ إجمالي الديون الطويلة الأجل الخارجية نحو 121.579 مليار دولار بنهاية الربع الثالث، لترتفع من مستوى 117.237 مليار دولار خلال الربع الثاني، تمثل نحو 90.16% من إجمالي الديون الخارجية، فيما سجلت الديون القصيرة الأجل نحو 13.261 مليار دولار بنسبة 9.9%.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى