مصر

الوزير محمد عبد العاطي: نعاني عجزاً مائياً بنسبة 90%

صرح وزير الري محمد عبد العاطي، اليوم الأحد، إن مصر تعاني عجزا مائيا بنسبة 90% من مواردها المتجددة، وتواجه تغيرا في إيراد نهر النيل بسبب تعنت إثيوبيا.

جاء ذلك، خلال كلمة ألقاها عبد العاطي اليوم الأحد في “الدورة الرابعة للأسبوع القاهرة للمياه 2021”.

مصر تعاني عجز مائي

وقال عبد العاطي أن “مصر تعاني عجزا مائيا بنسبة 90% من الموارد المتجددة، وتعيد استخدام 35% من تلك الموارد لسد الفجوة”.

وأضاف قائلاً: “مصر تواجه أيضا تغيراً في إيراد نهر النيل، نتيجة إجراءات أحادية، خاصة فيما يخص ملء وتشغيل سد النهضة (الإثيوبي)، دون الوصول إلى اتفاق قانوني ملزم فيما يخص قواعد التشغيل”.

وتابع: “نعتمد على نهر النيل لتوفير 97%  احتياجاتنا المائية”، مؤكداً أن مصر أعدت خطة قومية (2017 -2037) تكلفتها بين 50 و100 مليار دولار لمواجهة تحديات إدارة المياه.

أسبوع القاهرة للمياه

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، قد صرح في وقت سابق خلال كلمة أمام الدورة الرابعة لأسبوع القاهرة للمياه، إن بلاده تتطلع إلى التوصل لاتفاقية ملزمة بشأن سد النهضة الإثيوبي في أقرب وقت.

وقال السيسي: “نتفهم أهداف إثيوبيا التنموية لكن دون أن يسبب السد ضررا لمصر والسودان”، معتبرا أزمة المياه إحدى التحديات الدولية الملحة لعدة أسباب أبرزها “إنشاء مشروعات مائية غير مدروسة”.

وفي 1 أكتوبر الجاري، قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، في تصريحات متلفزة، إن “هناك اتصالات تتم على مستوى الرئاسة الكونغولية للاتحاد الإفريقي لطرح الرؤى بشأن استئناف مفاوضات سد النهضة المتعثرة منذ شهور.

وتتبادل مصر والسودان مع إثيوبيا اتهامات بالمسؤولية عن تعثر مفاوضات السد، بسبب خلافات حول التشييد والتشغيل وجدولة الملء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى