مصر

 مصر تعين 6 بنوك لإدارة الصكوك السيادية بـ ملياري دولار

عينت مصر ، أو الدولة المتسولة، بحسب الخبير المرموق روبرت سبرينجبورج، ستة بنوك لإدارة إصدارها الأول من الصكوك السيادية البالغ قيمته ملياري دولار، حسبما نقلت وكالة بلومبرج .

الصكوك السيادية

 وتوقعت المصادر أن يكون الإصدار خلال الربع الثاني من العام الجاري، وهو ما يتماشى مع تصريحات سابقة لمسؤولي وزارة المالية بتنفيذ الطرح بحلول يونيو 2022.

قائمة البنوك تضم إتش إس بي سي، وسيتي جروب، ومصرف أبو ظبي الإسلامي، وكريدي أجريكول، وبنك الإمارات دبي الوطني، وبنك أبو ظبي الأول.

وحصلت وزارة المالية على موافقة مجلس الوزراء لبدء الاستعداد لأول إصدار من الصكوك السيادية في الأسواق العالمية. وذلك بعد أن أقره البرلمان قانون الصكوك السيادية وصدق عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي العام الماضي. 

الدولة المتسولة

وستطرح الصكوك السيادية، وهي سندات متوافقة مع الشريعة الإسلامية، في البورصات المحلية والدولية، وفق ما ذكره وزير المالية محمد معيط في وقت سابق، مضيفا أن تداولات وعوائد تلك الصكوك ستخضع لنفس المعاملة الضريبية المطبقة على سندات الخزانة.

 ويعد إصدار الصكوك السيادية جزءا من استراتيجية أوسع لخفض الدين الحكومي والتحول نحو الاقتراض طويل الأجل، تتحمله الأجيال القادمة .

وكانت الحكومة الغارقة فى مستنقع الديون، قد قامت بأول إصداراتها من السندات الخضراء في عام 2020، وتخطط حاليا لبيع سندات جديدة “متغيرة العائد”.

نشر موقع مؤسسة مشروع الديمقراطية في الشرق الأوسط (بوميد) في 7 يناير 2022 دراسة لـ روبرت سبرينجبورج، أستاذ الدراسات الدولية المرموق في جامعة سيمون فريزر والباحث في المعهد الإيطالي للشؤون الدولية بعنوان “تتبع مسار المال لتعرف حقيقة مصر السيسي”، تناول فيها كيف أن الاقتصاد المصري، أصبح يعتمد على الدعم الخارجي والقروض أكثر من أي وقت مضى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى