صحة

قلق في مصر من ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا

قال مصطفى مدبولي، رئيس الحكومة المصرية، الأربعاء، إن التقارير أظهرت أن أعداد المصابين بفيروس كورونا أخذة في التصاعد مرة أخرى.

وتابع مدبولي في تصريحات صحفية، إن حكومته تنظر بعين القلق إلى ارتفاع أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في دول مجاورة، وهو ما يدعو إلى ضرورة الاستمرار في الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية.

وحث على أهمية ارتداء الكمامات في مختلف المواقع والأماكن العامة، ووسائل النقل الجماعي، موجها بتطبيق الغرامات على غير الملتزمين، وذلك حفاظا على الصحة العامة لجميع المواطنين.

وحذر رئيس الحكومة، من أن إجراءات قاسية قد يتم تطبيقها في حال عدم الالتزام بالإجراءات.

كان المعدل اليومي لحالات الوفاة والإصابة بفيروس كورونا، المعلنة في مصر، لقد عاد إلى الارتفاع. بعد أن وصل منذ أسبوع واحد، لأدنى عدد على مدار الشهور الخمسة الماضية.

وأعلنت وزارة الصحة الثلاثاء، تسجيل 12 حالة وفاة، و158 إصابة جديدة، ليرتفع العدد الإجمالي في البلاد إلى 105,705 إصابات ووصل عدد الوفيات إلى 6,142.

كانت وزيرة الصحة، هالة زايد، قد أعلنت، الأسبوع الماضي، ارتفاع عدد المتطوعين في التجارب السريرية على لقاح فيروس كورونا الصيني (من تصنيع شركة سينوفارم) إلى 2300 مبحوث، من بينهم 1770 متطوعاً استوفوا شروط التجارب السريرية، بينما المطلوب هو 6 آلاف مبحوث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى