مصر

اليونسكو: “مصر تراوغ وتعرقل مفاوضات سد النهضة”

صرح “أشوك سوين”، رئيس اليونسكو للتعاون الدولي في مجال المياه، اليوم الثلاثاء، أن مصر تحاول عرقلة المفاوضات الثلاثية بشأن “سد النهضة” لحل الخلاف بين الدول الثلاث.

وحث أشوك سوين، في مقابلة حصرية مع وكالة الأنباء اﻹثيوبية، مصر، على تجنب ما وصفه بالـ”المراوغات وإيجاد تسوية دائمة في مفاوضات سد النهضة الإثيوبي بقيادة الاتحاد الأفريقي”.

مصر تعرقل مفاوضات سد النهضة

وأوضح سوين، أن “هناك تكتيكات من جانب مصر التي ما زالت تحاول عرقلة المفاوضات الثلاثية لحل الخلاف بين الدول الثلاث” متابعا “هناك بعض القضايا كانت مصر تطالب بها وتريد أن تتم تسويتها من نواح كثيرة قبل أن تتوصل إلى اتفاق مع إثيوبيا”.

كم أشار إلى إن سد النهضة أحرزت تقدمًا كبيرًا في النزاع في المحادثات التي توسطت فيها الاتحاد الأفريقي. واستمروا في التفاوض للتوصل إلى حل شامل.

وأضاف قائلاً: “المفاوضات الثلاثية الجارية بشأن السد من قبل الاتحاد الأفريقي ستعتبر جزءًا أكبر من التعاون الإقليمي على الرغم من بعض النكسات في الوساطة”.

وتابع: “أعتقد أن الاتحاد الأفريقي هو مكان أفضل للتوسط في سد النهضة. على الرغم من كل التحديات، فإن الاتحاد الأفريقي يتفاوض بشأنها، وقد قطعت المفاوضات شوطا طويلا”.

وزاد : “نرى أن الاتفاقية لم يتم التوقيع عليها. لكن كان هناك عدد من القضايا التي وافقت فيها هذه الدول أو وافقت على عدم الموافقة عليها”.

كانت وزارة الخارجية المصرية أعلنت أن الاجتماع السداسي الذي عقد لبحث أزمة سد النهضة أخفق في تحقيق أي تقدم.

وعزت الوزارة الإخفاق في إحراز تقدم إلى “خلافات حول كيفية استئناف المفاوضات والجوانب الإجرائية ذات الصلة بإدارة العملية التفاوضية”، فيما أكد السودان إنه “لا يمكن الاستمرار فيما وصفه بـ”الدائرة المفرغة” من المباحثات الدائرية إلى ما لا نهاية بالنظر لما يمثله سد النهضة من تهديد”.

وقالت وكالة الأنباء السودانية إن “الاجتماع السداسي بين وزراء الخارجية والري في السودان ومصر وإثيوبيا، فشل في التوصل لصيغة مقبولة لمواصلة التفاوض حول سد النهضة الإثيوبي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى