مصر

مقتل مقدم أركان حرب و3 مجندين في الجيش في تفجير جنوب بئر العبد

 

قتل ضابط برتبة مقدم أركان حرب، و3 مجندين ، مساء أمس الأربعاء، في تفجير آلية عسكرية تابعة للجيش المصري جنوب مدينة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء.

وقالت مصادر قبلية سيناوية، إن ضابطا برتبة مقدم أركان حرب قتل، بالإضافة إلى ثلاثة مجندين، بتفجير استهدف آليتهم في منطقة “تفاحة” جنوب بئر العبد.

وأوضحت المصادر أن التفجير أدى إلى تدمير الآلية العسكرية ومقتل جميع من كان على متنها.

كما أشارت إلى أنه جرى التحفظ على هويات القتلى، إلى حين إبلاغ عوائلهم ونقلهم إلى مسقط رأسهم.

كانت منطقة شمال سيناء قد شهدت مساء الجمعة الماضية، مقتل 3 مجندين في الجيش المصري، وإصابة آخرين، في هجومين منفصلين، في رفح، وبئر العبد.

 

وخلال الأيام الماضية، ينفذ الجيش المصري حملات عسكرية واسعة النطاق في شمال سيناء، لاستعادة قرى وأحياء يسيطر عليها تنظيم ولاية سيناء، الذي يشن هجمات دورية على قوات الجيش والشرطة الموجودة في سيناء.

 

ومنذ فبراير 2018، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة، عملية عسكرية موسعة، تحت اسم “سيناء 2018″، للقضاء على المسلحين، دون أن تنجح في بسط سيطرتها على شبه جزيرة سيناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى