أخباردولي

مقتل وزير الداخلية الأوكراني و15 شخصا على الأقل في تحطم مروحية قرب كييف

أسفر تحطم مروحية قرب روضة أطفال الأربعاء في منطقة كييف عن مقتل ما لا يقل عن 16 شخصا بينهم وزير الداخلية الأوكراني وطفلان، وفق ما أعلنت الشرطة، بحسب وكالة أنباء رويترز.

مقتل وزير الداخلية الأوكراني

 ولم يتضح بعد سبب سقوط الطائرة.

 ولم يصدر حتى الآن تعليق من روسيا، فيما لم يشر المسؤولون الأوكرانيون إلى أي هجوم روسي في المنطقة في ذلك الوقت.

 وقُتل 16 شخصًا بينهم وزير الداخلية الأوكراني وطفلان جراء تحطم مروحية قرب روضة أطفال صباح الأربعاء في منطقة كييف، حسبما أعلنت الشرطة الأوكرانية.

 وقال بيان للشرطة إنه “لدينا معلومات عن 16 قتيلًا بينهم طفلان”.

وأشارت أيضًا في بيانها إلى مقتل وزير الداخلية الأوكراني ومساعده الأول ومسؤول كبير آخر كانوا على متن المروحية.

وقال حاكم منطقة كييف أوليكسي كوليبا في وقت سابق إن طائرة هليكوبتر سقطت قرب روضة أطفال ومبنى سكني في بلدة بروفاري على مشارف العاصمة الأوكرانية مضيفا أن الحادث تسبب في سقوط ضحايا.

وذكرت متحدثة باسم الشرطة أن خمسة أشخاص على الأقل أصيبوا وأن هناك عددا من القتلى.

 وكتب كوليبا على تطبيق المراسلة تلغرام “كان هناك أطفال و… موظفون في روضة الأطفال وقت وقوع هذه المأساة. أًجلي الجميع الآن.وهناك ضحايا”.

 وأظهرت مقاطع مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي مبنى يحترق وأشخاصا يصرخون.

 ولم يتضح بعد سبب سقوط الطائرة. ولم يصدر حتى الآن تعليق من روسيا، التي غزت قواتها أوكرانيا في فبراير شباط الماضي. ولم يشر المسؤولون الأوكرانيون إلى أي هجوم روسي في المنطقة في ذلك الوقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى