مصر

 مقتل 3 مجندين وإصابة آخرين في هجومين منفصلين بشمال سيناء

كشفت مصادر قبلية سيناوية، مساء الجمعة، عن مقتل 3 مجندين في الجيش المصري، وإصابة آخرين، في هجومين منفصلين، في رفح، وبئر العبد، بشمال سيناء.

هجوم بئر العبد

وأوضحت المصادر، إن الهجوم الأول وقع جنوب مدينة بئر العبد، حيث تم تفجير عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب الطريق لدى مرور دورية عسكرية، ما أدى إلى تفجير آلية عسكرية في منطقة “جعل”.

وبحسب الصادر، أسفر الهجوم عن مقتل مجندين اثنين، وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.

هجوم رفح

وكشفت المصادر القبلية، وقوع هجوم أخر بقرية “المقاطعة”، جنوب مدينة رفح، حيث استهدف مسلحين، قوة راجلة من الجيش، وأدى الهجوم إلى مقتل مجند وإصابة آخرين، لم يتم تحديد عددهم.

وتحفظت المصادر على ذكر هويات القتلى إلى حين إبلاغ عوائلهم وإتمام اجراءات نقلهم إلى مسقط رأسهم.

وأشارت المصادر، إلى أنه عقب الهجومين، شنت مقاتلات مصرية غارات جوية على مناطق في رفح، حيث أفاد شهود عيان بسماع أصوات إنفجارات كبيرة، نتيجة القصف.

وأوضحت، إن انفجارات هائلة هزت مدينة رفح نتيجة الغارات التي تعرضت لها مناطق متفرقة من المدينة.

وهجوم الجمعة، هو الثاني خلال ثلاثة أيام فقط، حيث قتل أحد عناصر الأمن وأصيب ثلاثة آخرون في انفجار قنبلة على الطريق في قرية قريبة من رفح، الأربعاء الماضي

كان الجيش المصري والمجموعات القبلية المساندة له تعرضت لخسائر بشرية كبيرة خلال الأيام القليلة الماضية، أثناء محاولة السيطرة على قرية المقاطعة جنوب رفح.

وشهدت مدينة رفح شهدت على مدار السنوات الماضية تهجيراً لسكانها، في حين بقي تنظيم “ولاية سيناء”، نشطا فيها، بالإضافة إلى المجموعات القبلية المسلحة المساندة له جنوب المدينة وتحديدا في منطقة البرث.

وتشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة، عملية عسكرية موسعة، منذ فبراير 2018، تحت اسم “سيناء 2018″، للقضاء على المسلحين، دون أن تنجح في بسط سيطرتها على شبه جزيرة سيناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى