مصر

 مقتل 7 من جنود الجيش المصري في انفجار غامض غربي سيناء

قُتل 7 من جنود الجيش المصري، مساء أمس الثلاثاء، في انفجار غامض في موقع عسكري تابع للجيش غرب محافظة شمال سيناء.

مقتل 7 جنود

كانت مصادر طبية عسكرية في شمال سيناء قد كشفت، إن انفجاراً مجهول المصدر وقع في موقع كتيبة للجيش المصري غربي المحافظة، أدى إلى وقوع قتلى ومصابين.

وأعلنت المصادر أنه جرى إحصاء وقوع سبعة قتلى من جنود الجيش، وإصابة أربعة آخرين على الأقل.

وقالت المصادر، إن انفجاراً هائلاً هز موقع كتيبة للجيش المصري قرب بحيرة البردويل، في نطاق قرية نجيلة، غرب مدينة بئر العبد.

وأوضحت أن الانفجار الذي لم يعرف مصدره، أدى لوقوع دمار في الكتيبة ووقوع خسائر بشرية ومادية. مشيرة إلى أن سيارات الإسعاف هرعت إلى مكان الحادث، وشرعت في عمليات نقل القتلى والجرحى.

هجمات متتالية

كانت سيناء قد شهدت مساء الاثنين، مقتل اثنين من جنود الجيش وإصابة 3 آخرون، في هجوم مسلح نفذه تنظيم “ولاية سيناء”، على جنوب مدينة رفح، في الوقت الذي شهدت فيه إحدى القرى المهجرة، مقتل 4 مدنيين آخرين في انفجار لغم أرضي.

كانت مصادر  طبية عسكرية، قد كشفت أن مقتل العسكريين وقع إثر هجوم مسلح، جنوب مدينة رفح، شنه تنظيم “ولاية سيناء” الموالي لتنظيم داعش.

وقالت المصادر إن تنظيم “ولاية سيناء” هاجم حملة عسكرية للجيش جنوب رفح، ما أدى إلى وقوع خسائر بشرية ومادية، مشيرة إلى أنه جرى نقلهم إلى مستشفى العريش العسكري.

ولم يصدر عن المتحدث العسكري المصري أي بيان بشأن الهجوم، وغالبا ما يتكتم الجيش المصري على حجم خسائره في سيناء.

 كما قتل أربعة مدنيين، مساء الاثنين أيضًا، إثر انفجار لغم أرضي في إحدى القرى المهجرة التي عاد إليها سكانها الأحد، غرب محافظة شمال سيناء.

وقالت مصادر قبلية وشهود عيان، إن لغما أرضيا انفجر في مجموعة مواطنين بينهم أطفال في قرية اقطية غرب سيناء.

وأوضحت المصادر، أن الانفجار أدى إلى مقتل وإصابة عدد من أفراد عائلة “عيد أبو حرب”، وجرى نقلهم إلى مستشفى بئر العبد المركزي.

م.ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى