مصر

إثيوبيا: “لا نحتاج مباركة مصر والسودان لملء السد”

قال “زيرهون إبيبي”، عضو في فريق التفاوض الإثيوبي، الثلاثاء، إن بلاده “لا تحتاج إلى مباركة السودان ومصر لملء السد” داعيا إلى “نقاش حول مشاطرة حصص مياه نهر النيل بشكل منصف”.

وقال”إبيبي” في لقاء مع قناة “الجزيرة مباشر”، إن “إثيوبيا لا تحتاج لمباركة السودان ومصر، وليس عليها أن تدخل في اتفاق ملزم قانونيا لهذا الملء، وثمة 3 أسباب لذلك”.

وبحسب إبيبي، هذه الأسباب، هي “كون إثيوبيا تساهم بتدفق 86% من مياه النيل، ما يعادل 77 مليار متر مكعب، واتفاق المبادئ الموقع بين الدول الثلاث في 2015 يتيح التشييد والملء معا، واستحالة وقف الملء لأسباب طبيعية”.

وتابع المسؤول الإثيوبي قائلاً: “القانون الدولي لا يوجد فيه ما يسمى بالحق التاريخي لحصص مياه النيل”، داعياً إلى نقاش حول مشاطرة تلك المياه بـ”شكل منصف”.

سد النهضة

جاءت تصريحات زيرهون إبيبي بعد نحو أسبوع من إخطار أديس أبابا كل من القاهرة والخرطوم ببدء عملية ملء ثانٍ للسد بالمياه، من دون التوصل إلى اتفاق ثلاثي بشأن قواعد الملء والتشغيل، ووسط رفض البلدين.

وتُصر أديس أبابا على تنفيذ ملء ثانٍ للسد، في يوليو الجاري وأغسطس المقبل، حتى مع عدم التوصل إلى اتفاق بشأن الملء والتشغيل.

فيما تتسمك القاهرة والخرطوم بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي ملزم، للحفاظ على سلامة منشآتهما المائية، ولضمان استمرار تدفق حصتهما السنوية من مياه النيل، وهي 55.5 مليار متر مكعب و18.5 مليار متر مكعب على التوالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى