عربي

ممثلة سعودية تطالب بتحويل السجناء المعارضين إلى فئران تجارب

اقترحت ممثلة سعودية، تدعى مرام عبد العزيز، استخدام السجناء كحقل تجارب لدواء فيروس كورونا.

وقالت مرام أمس الاثنين عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “لو كان الأمر بيدي، كان كل اللي يتم القبض عليهم، خاصة في قضايا تمس الأمن، ما أسجنهم بس وأخسر عليهم أكل وشرب وتأهيل.. كنت خليتهم حقل تجارب للأدوية الجديدة، حتى لو ما كانت النتائج مضمونة منها، عقابا لهم، يستفيد منهم البلد، هم أولى بالتجارب من الفئران والقرود اللي ما آذتنا بشيء”.

 

 

ممثلة سعودية

 

وأثارت تغريدة الممثلة السعودية، غضبًا وجدلاً واسعًا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين هاجموا مرام واتهموها بالقسوة والفاشية واللاإنسانية. 

وتعتقل السلطات السعودية المئات من العلماء والأكاديميين والمعارضين، في قضايا مزعومة تمس الأمن، منذ تولى محمد بن سلمان منصب ولي العهد.

كان آخرهم هو الأمير أحمد بن عبد العزيز النجل الأصغر للملك المؤسس عبد العزيز آل سعود، وكذلك اعتقال أبناء ولي العهد الأسبق، الرجل القوي في المملكة، نايف بن عبد العزيز، وعلى رأسهم نجله محمد بن نايف، ولي العهد السابق.

 

وبخلاف دعوة ممثلة سعودية لاستخدام السجناء السياسيين كحقل تجارب لدواء فيروس كورونا، شنت القوات الأمنية في المملكة خلال الأسابيع الماضية حملات اعتقال شملت مدونين ومغردين، بالتزامن مع مطالبات بالإفراج عن المعتقلين السياسيين مع تفشي فيروس كورونا.

 

فرض حظر التجوال

 

كانت السعودية قد فرضت يوم الاثنين حظر تجوال على مدار اليوم في العاصمة الرياض ومدن أخرى كبرى.

وقالت وزارة الداخلية في بيان: إن حظر التجوال الجديد يشمل كلاًّ من مدن الرياض وتبوك والدمام والظهران والهفوف، وكذلك أرجاء محافظات جدة والطائف والقطيف والخُبر.

 

ولن يسمح بالدخول إلى هذه المناطق أو الخروج منها إلا للفئات المستثناة، من العاملين بالقطاعات الحيوية في القطاعين العام والخاص، الذين تتطلب أعمالهم الاستمرار في أدائها أثناء فترة المنع.

 

ولن يسمح للسكان بالخروج من منازلهم إلا لقضاء الاحتياجات الضرورية، مثل الرعاية الصحية والتموين، وذلك داخل نطاق الحي السكني الذي يقيمون فيه، خلال الفترة من الساعة السادسة صباحا وحتى الثالثة عصرا يوميا.

 

وفرضت الحكومة يوم الخميس الماضي حظر تجوال على مدار اليوم في المدينة المنورة ومكة ومحافظة القطيف بشرق المملكة، حيث ظهرت أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا بين شيعة عادوا من إيران.

 

وفي وقت سابق، أفادت وزارة الصحة السعودية بتسجيل 138 إصابة جديدة بفيروس كورونا في المملكة خلال 24 الساعات الماضية، لتصل الحصيلة الإجمالية إلى 2523 مصابا.

 

كما تم تسجيل 4 وفيات جديدة ليصبح العدد العام للمتوفين 38 شخصا.

وسجلت دول مجلس التعاون الخليجي الست مجتمعة نحو 8000 حالة إصابة و60 حالة وفاة.
ع.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى