سوشيالمصر

تزامناً مع #موكب_المومياوات_الملكية .. مصريون يتساءلون عن التوقيت والتكلفة

أثار قرار النظام المصري، تنظيم حدث موكب المومياوات الملكية اليوم السبت، في الكثير من التساؤلات وسط المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي، حول تكلفة الحدث الباهظة، وتوقيته، في ظل حاجة كورونا.

موكب المومياوات الملكية

وتزامناً مع احتفالية نقل المومياوات، دشن المصريون عدة هاشتاجات كان أبرزها “#موكب_المومياوات_الملكية” و”#المتحف_المصري” و” #ميدان_التحرير”، احتفل فيه بعضهم بالحدث، بينما تسائل أخرون عن اسبابه وتوقيته وتكلفته الباهظة.

ومن المقرر أن يضم موكب نقل المومياوات، 22 ملكا وملكة من زمن الفراعنة، بينهم “رمسيس الثاني” و”حتشبسوت”، يمثلون 18 ملكا و4 ملكات من عصور الأسر الفرعونية السابعة عشرة إلى العشرين.

ومن المقرر أن يسير الموكب في الشوارع على متن عربات مزينة على الطراز الفرعوني تحمل أسماءهم تباعا بحسب الترتيب الزمني لحكمهم، اعتباراً من الساعة السادسة مساء، ولمدة 40 دقيقة، في حضور الرئيس عبدالفتاح السيسي وعدد كبير من الوزراء والمسؤولين.

وبحسب بيان لوزارة الداخلية، تم غلق 4 محاور مرورية لسير موكب المومياوات الملكية واستبدالها بـ7 محاور بديلة للشوارع المغلقة.

كما قامت السلطات بإغلاق محطة المترو في ميدان التحرير، السبت اعتبارا من الثانية عشرة ظهرا حتى التاسعة مساء.

وتساءل مغردون في هاشتاج #موكب_المومياوات_الملكية عن الموكب وتوقيته وأسبابه وتكلفته، تزامناً مع صمت رسمي مريب عن شرح تلك التفاصيل، خاصة مع انتشار فيروس كورونا والإجراءات الاحترازية المفترضة وتخوفات من موجة ثالثة حذرت منها وزيرة الصحة هالة زايد.

وأكد عدد من المصريين، أن نظام عبدالفتاح السيسي يستخدم الحدث، للتغطية على المشاكل المصيرية التي تواجهه البلاد، مثل سد النهضة والحالة الاقتصادية، والموجة الثالثة من فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى