عربي

نجاة وزير الداخلية الليبي فتحي باشاغا من محاولة إغتيال .. واعتقال المهاجمين

ذكر مصدر قريب من وزير الداخلية الليبي فتحي باشاغا أن مسلحين أطلقوا النار على موكبه في العاصمة طرابلس يوم الأحد لكنه لم يصب بسوء.

نجاة فتحي باشاغا من محاولة إغتيال

وقال المصدر إن المهاجمين أطلقوا النار بكثافة على موكب الوزير في غرب طرابلس بعد زيارته المؤسسة الوطنية للنفط ومقر قوة إنفاذ القانون التابعة للوزارة.

وقالت وكالات أنباء عالمية، إن وزير الداخلية الليبي فتحي باشاغا، نجا الأحد، من محاولة اغتيال إثر هجوم مسلح استهدف موكبه في منطقة “جنزور” غربي طرابلس.

وأفاد مصدر أمني في شرطة طرابلس، أن “موكب باشاغا تعرض لإطلاق النار أثناء عودته من مقر المعلومات والتوثيق التابع للوزارة بجنزور إلى مكان إقامته بقرية بلم سيتي في المنطقة ذاتها”.

وأكد المصدر “نجاة الوزير من الهجوم وعدم تعرضه لأي إصابات”.

وأوضح أن المسلحين كانوا على متن سيارة، إلا أنه لم يوضح عددهم.

وأشار إلى أن “أفراد الحماية التابعين للموكب تعاملوا مع النيران لأكثر من ربع ساعة”.

ولفت المصدر إلى أن “أفراد الحماية تمكنوا من القضاء على أحد المهاجمين، والقبض على اثنين آخرين”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى