مصر

 نزيف المعتقلين مستمر: وفاة اثنين نتيجة للإهمال الطبي في الشرقية والبحيرة

كشفت مصادر حقوقية مصرية، عن وفاة المحامي المعتقل “شوقي محمد موسي”، داخل محبسه بسجن الأبعادية بدمنهور، ووفاة المعتقل “صبري الهادي متولي”، داخل مركز شرطة فاقوس بالشرقية، نتيجة الإهمال الطبي المتعمد.

وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات في صفحتها على الفيسبوك: أن “وفاة المعتقل صبري الهادي متولي داخل مركز شرطة فاقوس بالشرقية نتيجة الإهمال الطبي”.

وتابعت: “لفظ منذ قليل المعتقل صبري الهادي أنفاسه الأخيرة بعد تدهور حالته الصحية نتيجة الإهمال الطبي داخل مركز شرطة فاقوس بالشرقية”.

.

كانت أسرة متولي، قد كشفت عن نقله إلى العناية المركزة بمستشفى الحسينية المركزي، بعد تدهور حالته الصحية داخل محبسه بمركز شرطة فاقوس، نتيجة الإهمال الطبي وظروف الاحتجاز الغير الآدمية.

وبحسب التنسيقية، أكدت أسرته أنه كان يعاني من أمراض الكبد والكلى وأن إدارة قسم الشرطة منعت عنه العلاج والرعاية الطبية لأكثر من 100 يوم داخل أماكن احتجاز متكدسة بالمعتقلين دون السماح بخروجهم للتريض أو برؤية أشعة الشمس.

كما كشفت صفحة “صوت الزنزانة” على الفيسبوك عن وفاة المعتقل الثاني، المحامي “شوقي محمد موسي” داخل محبسه بسجن الأبعادية بدمنهور.

وقالت الصحفة على الفيسبوك: ” إنا لله وإنا إليه راجعون .. وفاة المعتقل شوقي محمد موسي داخل محبسه بسجن الأبعادية بدمنهور منذ قليل، توفاه الله أثناء خروجه لزيارة أهله”.

وتابعت: ” أهله بدل ما كانوا رايحين يزوروه و يطمنوا عليه، عرفوا خبر وفاته”.

وأضافت الصفحة: “يبلغ شوقي موسى من العمر 46 عامًا، من أبناء مدينة أبوالمطامير بالبحيرة، محامي بالاستئناف العالي، حاصل على ماجستير في القانون جامعة الأسكندرية، وهذا الإعتقال الثالث له .. اللهم تقبله في الشهداء”.

وبحالتي الوفاة اليوم، ارتفعت حصيلة حالات الوفاة بين المحتجزين السياسيين في مصر منذ انقلاب عام 2013،  إلى أكثر من 920 معتقلاً.

https://twitter.com/LamooIs/status/1221789234291531777

يذكر أن، تسع منظمات حقوقية، طالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بتفقد أوضاع السجون في مصر، والسماح لخبراء الأمم المتحدة بزيارتها، بعد تزايد حالات الوفيات في السجون.

ووثقت المنظمات التسع، وفاة 449 سجينًا في أماكن الاحتجاز خلال الفترة ما بين يونيو 2014 وحتى نهاية 2018، وقد ارتفع هذا العدد ليصل 917 سجينًا ( في الفترة بين يونيو 2013 وحتى نوفمبر 2019 ) بزيادة مفرطة خلال عام 2019، بحسب أخر تحديث حقوقي، بينهم 677 نتيجة الإهمال الطبي، و136 نتيجة التعذيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى