المرأة

نساء تلك القرية لم يلدن ذكورًا منذ 9 سنوات

كشفت مسابقة لرجال الإطفاء المبتدئين وصغار السنّ، أن بلدة Miejsce Odrzanskie البولندية الصغيرة لم تنجب ذكورًا منذ 9 سنوات، الأمر الذي أثار حيرة السلطات والباحثين.

ودفعت هذه الظاهرة الغريبة، وسائل الإعلام العالمية للتوجه للقرية للتحقيق، كما أعلن رئيس بلدية القرية القريبة من الحدود التشيكية، عن مكافأة نقدية لأول عائلة تنجب ولدًا ذَكَرًا.

وقال عمدة بلدية سيسيك “رايموند فريشكو”، التي تقع في نطاقها القرية لصحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية: “لقد عبّر بعض العلماء عن اهتمامهم بدراسة الأسباب العلمية لولادة الفتيات فقط هنا، كما يتصل بي أطباء من جميع أنحاء البلاد لإعطائنا نصائح حول كيفية الحمل بذكور”.

وأكد سيسك: “أن وسائل الإعلام تتحدّث عن القرية بشكل كبير، لدرجة أنني كنت أفكر في تسمية شارع باسم أول ذكر يولد، والأكيد أنه سيحصل على مكافأة لطيفة، كما سنزرع شجرة باسمه”.

وبحسب “نيويورك تايمز” فقد انخفض عدد سكان Miejsce Odrzanskie من 1200 بعد الحرب العالمية الثانية إلى 272 اليوم، كغيرها من القرى البولندية التي شهدت انخفاضًا كبيرًا في عدد السكان.

وأثار قلة الذكور على مدى السنوات القليلة الماضية مخاوف بشأن مستقبل القرية، التي تخوض معركة خاسرة للاحتفاظ بسكانها، حيث يغادر الناس الحقول إلى مدن بولندا.

وأوضح أستاذ قسم الوراثة في جامعة وارسو “رافال بلوسك”: “إنه لا ينبغي للناس القفز إلى الاستنتاجات حول سبب ولادة الكثير من الفتيات في القرية، حيث علينا أن نتعمق في التاريخ، ونفحص إحصاءات المواليد”، مضيفًا أنه بعد ذلك “ينبغي إجراء مقابلات مفصلة مع أولياء الأمور والأطفال، والتحقق من الظروف البيئية، عندها فقط يمكن معرفة الأسباب وراء ذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى