عربي

نيويورك تايمز: بن سليمان دفع لـ كوشنر 2 مليار دولار مقابل دفاعه عنه

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية في تحقيق لها، إن محمد بن سلمان دفع لجاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب مبلغ 2 مليار دولار كإستثمار من صندوق الاستثمار السيادي السعودي الذي يترأسه على الرغم من اعتراضات مستشاري الصندوق على مزايا الصفقة، مقابل دفاعه عنه. 

محمد بن سليمان

ووفقا للتحقيق، فقد أشارت لجنة تفحص استثمارات صندوق الثروة السيادية السعودي الرئيسي إلى مخاوف بشأن الصفقة المقترحة مع شركة الأسهم الخاصة التي تم تشكيلها حديثًا لـ”كوشنر” تحت اسم Affinity Partners ، وفقًا لوثائق لم يتم الكشف عنها سابقًا. 

وشملت تلك الاعتراضات: “قلة خبرة إدارة صندوق التقارب، احتمال أن تكون المملكة مسؤولة عن الجزء الأكبر من الاستثمار والمخاطر ؛ وكذلك العناية الواجبة بعمليات الشركة الناشئة التي وجدت أنها غير مرضية من جميع الجوانب. إضافة إلى رسوم إدارة الأصول المقترحة التي “تبدو باهظة”؛ و “مخاطر العلاقات العامة” من الدور السابق لكوشنر كمستشار كبير لوالد زوجته، الرئيس السابق دونالد ترامب، وفقًا لمحضر اجتماع اللجنة في 30 يونيو/حزيران الماضي”. 

 وأوضحت الصحيفة أن كوشنر لعب دورًا قياديًا داخل إدارة ترامب في الدفاع عن ولي العهد الأمير محمد بعد أن خلصت وكالات المخابرات الأمريكية إلى أنه وافق على مقتل جمال خاشقجي في 2018 وتقطيع أوصاله. 

جاريد كوشنر

وكشفت التحقيق أن الصندوق السعودي وافق على استثمار ضعف المبلغ وبشروط أكثر سخاءً مع كوشنر مما فعل في نفس الوقت تقريبًا مع وزير الخزانة السابق ستيفن منوتشين – الذي كان أيضًا يؤسس صندوقًا جديدًا – على الرغم من أن منوتشين كان لديه سجل مثل مستثمر ناجح قبل دخوله الحكومة.

ولفت التحقيق إلى أن صحيفة التايمز ذكرت في الخريف الماضي أن كوشنر كان يسعى لاستثمار سعودي. 

وبحسب التحقيق، فقد خطط كوشنر لجمع ما يصل إلى 7 مليارات دولار في المجموع ، و بتاريخ 31 مارس، أفادت شركة كوشنر أن صندوقها الرئيسي يدير 2.5 مليار دولار، معظمه من مستثمرين مقيمين في الخارج. وأشار إلى أن معظم هذا المبلغ هو ملياري دولار من السعودية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى