مصر

هجوم حاد على شريف منير بسبب فيلم “ريش” واتهامه بتنفيذ موقف دعائي مزيف لأجهزة الدولة 

أثار انسحاب الممثل شريف منير، وعدد من الفنانين، العرض الخاص لفيلم “ريش” في مهرجان الجونة السينمائي، غضب وسخرية المصريين، اللذين اتهموه بـ”التمثيل وتنفيذ موقع دعائي مزيف لاجهزة الدولة”.

كان عدد من الفنانين ومنهم “شريف منير وأشرف عبد الباقي وأحمد رزق والمخرج عمر عبد العزيز”، قد انسحبوا بعد دقائق من بداية فيلم ريش، الذي عُرض ضمن فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي، وذلك احتجاجاً على ما وصفوه بـ”الإساءة لسمعة مصر”.

شريف منير

وتعليقاً على انسحابه، ادعى شريف منير، خلال مكالمة هاتفية مع الإعلامي “عمرو أديب”، إن صورة الفيلم لم تعجبه، وأنه يمثل واقعاً قاسياً يمثّل عذاباً غير طبيعي، وشكل مؤذٍ يزيد عن الحد المقبول”. بحسب وصفه.

وتابع: “الفيلم منافياً لما تطرحه الدولة من مبادرات “حياة كريمة” و”تكافل وكرامة” وغيرها من المبادرات التي تحارب الفقر، والعشوائيات، وتكفل حياة كريمة للمواطنين في مصر، في ظل جمهورية جديدة، وهو ما لا يجعل هناك سبباً مفهوماً لعرض مثل هذا الواقع”.

وزعم منير أن الفيلم لم يعجبه فنيّاً، وأنه لم يجد هناك متعة في أن ترى العين كل هذا البؤس طوال الوقت، ولم يجد ما يكفي من الإبداع أو رسالة معينة يحملها الفيلم.

من جانبها ردت الناقدة الكبيرة ماجدة خير الله على تصريحات شريف منير بالقول: فيلم (ريش) لعمر الزهيري قطعة فنية من الإبداع الخالص من حيث أسلوب السرد، وتكوينات الصورة، والتعامل مع مجموعة من الممثلين لم يسبق لأي منهم الوقوف أمام الكاميرا”.

وتابعت: “الفنان الحقيقي في كل المجتمعات المتحضرة دائماً ما يسبق حركة العامة بخطوة أو اثنتين، لينير الطريق ويضع خطوطاً تحت ما يريد التأكيد عليه، ولكن للأسف، حفنة من نجومنا اعتادوا على البقاء في الخلف ومحاولة إقناع الجميع بأنه المكان المناسب، متناسين أن حركة تيار النهر دائماً للأمام، وهؤلاء سوف تعتبرهم الأجيال القادمة مثل الديناصورات المنقرضة”.

أما المخرج والمؤلف “محمد دياب”، فقال تعليقاً على الواقعة: “إن التفكير بهذا المنطق، كان سيحرمنا من فيلم “الكيت كات” الذي شارك فيه شريف منير، وتساءل عما إذا كان الفنان سينسحب من عرض الفيلم أيضاً.

وأثار انسحاب منير وعدد من الفنانين من عرض فيلم “ريش” غضب وسخرية المصريين على مواقع التواصل الإجتماعي الذين أوضحوا أن “منير” ينفذ إعلان دعائي لأجهزة الدولة، بينما أكد البعض الأخر ان منير وأقرانه يسعون لدور في فيلم أو مسلسل من شركات الإنتاج التابعة للمخابرات.

وجاءت بعض التعليقات على موقع تويتر كالتالي:

فيلم ريش

يذكر أن جميع المواقع المصرية التابعة للمخابرات العامة حذفت كل الأخبار عن الفيلم ومخرجه عمر الزهيري، الذي فاز بجائزتي “أسبوع النقاد” و”الفبريسي” في مهرجان كان السينمائي الدولي.

وكان فيلم “ريش” أول تتويج للسينما المصرية في تاريخها بجائزة من مهرجان “كان” السينمائي الدولي، حيث شارك في المسابقة الرسمية لأسبوع النقاد الدولي المقامة ضمن فعاليات مهرجان كان في نسخته الـ74.

وأنتج الفيلم تعاونياً بين فرنسا ومصر وهولندا واليونان، ونال دعماً من جهات دولية عديدة خلال مراحل إنتاجه.

وتدور أحداث الفيلم عن قصة أم تعيش في كنف زوجها وأبنائها حياة لا تتغير وأياماً تتكرر بين جدران المنزل، الذي لا تغادره ولا تعرف ما يدور خارجه.

وذات يوم، يحدث التغير المفاجئ ويتحول زوجها إلى دجاجة، فأثناء الاحتفال بيوم ميلاد الابن الأصغر، يخطئ الساحر ويفقد السيطرة ويفشل في إعادة الزوج، الذي كان يدير كل تفاصيل حياة هذه الأسرة، هذا التحول العنيف يجبر هذه الزوجة الخاملة على تحمل المسؤولية بحثاً عن حلول للأزمة واستعادة الزوج، وتحاول النجاة بما تبقى من أسرتها الصغيرة، وخلال هذه الأيام الصعبة، تمر الزوجة بتغيرٍ قاسٍ وعبثي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى