حقوق الإنسانمصر

هل تم تنفيذ الإعدام فى صفوت حجازي؟ مسبار ترد

نفت منصة مسبار للتحقق من الأخبار خبر تنفيذ حكم الإعدام فى الداعية صفوت حجازي.

صفوت حجازي

كانت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، قد تداولت منذ أمس الثلاثاء 15 يونيو، خبرًا مفاده تنفيذ حكم الإعدام بحق الداعية صفوت حجازي، بعد تأييد حكم الإعدام بحقه من قبل محكمة النقض في قضية اعتصام ميدان رابعة.

وقالت “مسبار” إنها تحققت من الخبر المتداول وتبين أنّه زائف، إذ لم يُنفذ حكم الإعدام بحق د.صفوت حجازي، ولم يُعلِن عن الخبر أيّ مصدر رسمي مصري.

صفوت حجازي

وتواصلت منصة “مسبار” مع مريم صفوت حجازي، ابنة الداعية صفوت حجازي التي نفت الخبر، وأكدت أنّ الحكم لم يُنفذ بحق والدها.

وجاء نشر الخبر المتداول بعدما أيّدت محكمة النقض في مصر، بتاريخ 14 يونيو الجاري، حكم الإعدام بحق 12 شخصًا من بينهم د.صفوت حجازي، وعدد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، في القضية المعروفة إعلاميًا باسم “اعتصام رابعة”.

يُذكر أنّ هذا الحكم نهائي وبات ولا يمكن الطعن عليه مرة أخرى، لكنه ينتظر تصديق الرئيس عبد الفتاح السيسي.

إدانة أحكام الإعدام

وأدانت منظمات حقوقية الحكم، فقال فيليب لوثر مدير منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظّمة العفو الدولية، تعقيبًا على الحكم “إنّ عقوبة الإعدام هي أقصى أنواع العقوبات القاسية واللا إنسانية والمهينة، ويجب على السلطات المصرية أن تُصدر على الفور أمرًا رسميًا بوقف تنفيذ عمليات الإعدام، بدلًا من مواصلة التصعيد في استخدامها لعقوبة الإعدام بتأييد أحكام الإعدام بعد محاكمات جماعية تتسم بالجور الفادح”.

عبد الله عمر شوضة

وكان 5 أشخاص على الأقل قد أدينوا، رغم وجودهم بالسجن، قبل أسابيع من فض رابعة.

لكن الإعلامي أحمد موسى المرتبط بالأجهزة الأمنية طالب بتنفيذ الحكم على الفور، كما طالب الإعلامي خالد أبو بكر، وهو وثيق الصلة بتركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه السعودية، ومحمد بن زايد ولي عهد أبوظبي السيسي بالتصديق على الحكم فوراً وإعدام البلتاجي وحجازي و10 أشخاص آخرين.

يذكر أن القاضي عبد الله عمر شوضة، الذي أصدر الحكم، قاضٍ مسيسي محسوب على نظام مبارك والأجهزة الأمنية، وليس دون مستوى الشبهات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى