مصر

 هل لجأت الأجهزة الأمنية إلى إغلاق المقاهي في أنحاء مصر بالفعل ؟

قالت مصادر وشهود عيان أن قوات الأمن أغلقت جميع مقاهي الإسكندرية ومنعت التجمعات قُبيل انطلاق مباراة الأهلي مع الاتحاد السكندري أمس الإثنين، وذلك قبيل أيام من 20 سبتمبر، الذي شهد دعوات جماهيرية للخروج على نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي.

إغلاق المقاهي

وفى القاهرة قال شهود عيان أنهم، رصدوا قيام قوات من الشرطة المصرية بإغلاق مقاهٍ بمناطق وسط القاهرة ومحيطها وشبرا قُبيل وقت قصير من مباراة فريقي الأهلي والاتحاد السكندري.

ونقلت وسائل إعلام عن مصدر أمني إن تعليمات صدرت من وزارة الداخلية إلى قوات الأمن بالمناطق التي تشهد عادة تجمعات كثيفة، بإغلاق المقاهي قبل المباراة التي لو فاز بها الأهلي لأصبح بطل الدوري رسمياً.، لكنه اكتفى بالتعادل السلبي، ليؤجل حسم اللقب للمباراة القادمة.

https://twitter.com/qRCctA0Lvlw3zxe/status/1305641251606335488

 

وتشهد معظم مناطق مصر منذ أيام تشديداً أمنياً خوفاً من أي تجمعات، تسبق الدعوة للتظاهر يوم 20 سبتمبر.

وكانت دعوة مشابهة عقب مباراة الأهلى والزمالك فى 20 سبتمبر 2019، قد أدت لخروج تظاهرات حاشدة فى 5 مدن كبرى، مزقت صور السيسي، ودعت لإسقاط نظامه، لكن التعامل الأمني الصارم أدى لوأد التحركات.

فى المقابل نفى مصدر حكومي مسئول ما تردد عن توجيهات الحكومة بغلق المقاهي والكافتيريات اعتباراً من الساعة الثامنة مساءً .

وأضاف أن اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا المستجد برئاسة رئيس مجلس الوزراء، لم تناقش من قريب أو بعيد مواعيد غلق المحال والمنشآت.

وشدد على أن غلق المقاهي اعتباراً من الساعة الثامنة مساءً ليست سوى “شائعات”.
ع.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى