مصر

وائل الإبراشي: كورونا التهمت رئتي

كشف الإعلامي عمرو أديب، آخر تطورات الحالة الصحية للإعلامي المحسوب على الأجهزة الأمنية، وائل الإبراشي الذي نقل إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية إثر إصابته بفيروس كورونا.

وائل الإبراشي

وقرأ “أديب” خلال برنامج “الحكاية” على قناة “إم بي سي مصر” رسالة الإبراشي له والتي قال فيها : “أنا ممنوع من الكلام بأمر الأطباء منذ أن حملني الإسعاف إلى  مستشفى زايد وحالتي الصحية صعبة، فلقد تمكنت الكورونا من جزء كبير من الرئتين”.

وتابع الإبراشي في رسالته: “أحتاج إلى دعواتكم”.

وقالت مصادر طبية، أن الحالة الصحية لوائل الإبراشي شهدت تحسنًا خلال الساعات الأخيرة، بعد خضوعه لجلسات أوكسجين مكثفة في غرفة العناية المركزة بالمستشفى.

وكان الإبراشي قد تم نقله مساء الخميس، إلى العناية المركزة، بعد تعرضه لمضاعفات، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد منذ عدة أيام.

وحصل وائل الإبراشي على جرعات من الأكسجين، أعادت التنفس إلى حالة شبه طبيعية.

وأصيب وائل الإبراشي الأسبوع الماضي بفيروس كورونا المستجد، وتوقف عن تقديم برنامج التاسعة على قناة مصر الأولى.

وأعلن الخميس عن إصابة الإعلامية، نجوى إبراهيم بكورونا، بعد أن انتقلت إليها عبر الإبراشي

وزعم الإبراشي، الذي سبق وسلم ضيوفة للأجهزة الأمنية، إن الإصابة بكورونا ابعدته، عن عمله وقضيته وشغله اليومي، المرتبط بالأحداث اليومية.

والإبراشي من مواليد شربين في محافظة الدقهلية، ويبلغ من العمر 59 عامًا، وبدأ حياته المهنية صحفياً في روزا اليوسف، وسبق اتهامه فى العشرات من قضايا النشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى