مصر

وزيرة الصحة: هاروح فين فى تضحيات الجيش والشرطة

كشفت هالة زايد، وزيرة الصحة، إنها أجرت تحليلين فى الصين بين كل تحليل 48 ساعة بناء على توصيات الصحة العالمية.

وأضافت في مداخلة هاتفية مع برنامج المصرى أفندى على قناة القاهرة والناس: “أن الحالات القادمة من ووهان فقط، أو الأشخاص المخالطين للمصابين، هم من يتم عزلهم 14 يوما، أما القادمين فيخضعوا للتحليل مرتين، بينهما 48 ساعة، وهو ما حدث معها”.

تضحيات الجيش والشرطة

وأشارت إلى أنه تم قياس درجة حرارتها، وأخذ عينة من الأنف وأخرى من الحلق، وظهرت النتائج جميعها سلبية.

وعن أسباب سفرها لدولة الصين فى هذا التوقيت ومخاوفها من المرض، أوضحت هالة زايد، إن هذه الخطوة كانت بتكليف رئاسى.

وأضافت : ” أعتبر نفسي محظوظة بسفري للصين فى هذا التوقيت، كما أن أولادى لم يترددوا لحظة في تأييد هذه الخطوة، وإذا كان هناك خطر من سفرى، فماذا عن أفراد الجيش والشرطة الذين يضحون بأنفسهم فى سبيل الوطن!.

وزيرة الصحة

وأشارت وزيرة الصحة، إلى أن مصر هى أول دولة لا تملك حدود مع الصين، ترسل إليها مسئول رسمى، وهذا الأمر له شكل سياسي إيجابي كبير بحسب قولها.

ونفت زايد ما يشاع عن اكتشاف العلماء المصريين لمصل ضد كورونا، وقال :”سيظهر المصل من الدول التى لديها أكبر قدر من المصابين”.

كانت وزيرة الصحة قد كشفت أمس عن اكتشاف 15 حالة إيجابية بفيروس كورونا.

وقالت الوزيرة إن الـ15 حالة الإيجابية منهم 12 حالة تم اكتشافها، الجمعة،6 مارس، على متن إحدى البواخر النيلية القادمة من أسوان إلى الأقصر لمصريين يعملون على الباخرة.

كما ذكرت أن الحالة التي تم تشخيصها، الخميس، لمواطن مصري (44 عاما) عائد من دولة صربيا مرورا بفرنسا “ترانزيت” لمدة 12 ساعة، تم نقله إلى مستشفى العزل المخصص لتلقي الرعاية الطبية اللازمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى