مصر

وزير التعليم: 60 ألفا حاولوا الغش فى امتحانات الصف الثاني الثانوي

استمراراً لتصريحاته الغريبة والصادمة، قال طارق شوقي وزير التربية والتعليم ، إن نتيجة الصف الثاني الثانوي التي جرى إعلانها هي متوسط مستوى الطلاب، وهو مرتفع جدا يدعو للفخر.

وأضاف الوزير خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي الذي عقده لشرح نتيجة الصف الثاني الثانوي العام الإلكترونية، التي جرى إعلانها خلال الأيام الماضية : “أن الكارت الخاص بنتيجة الصف الثاني الثانوي بمثابة الروشتة، وأن الطالب يستطيع من خلاله  معرفة مستواه دون الإشارة إلى أنه راسب أو ناجح “.

 60 ألفا حاولوا الغش

واعتبر وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، نتيجة الصف الثاني الثانوي بمثابة تقييم للنظام الجديد مشيراً إلى أن  60 ألفا حاولوا الغش عبر واتس آب .

وأضاف وزير التعليم :

النظام الجديد أفرز المواهب وهناك طلاب حصلوا على درجات نهائية.

“مفيش حد سقط في النتيجة” ولكن قد يحتاج الطالب إلى أن يشتغل على نفسه في مادة مستواه ضعيف فيها.

الصفين الأول والثاني الثانوي لا علاقة لهم بدخول الجامعة.

التنافس على دخول الجامعة يكون بين الطلاب، وبالتالي لو أول الدفعة 70% هيدخل كلية الطب.

60 ألف طالب بما يعادل 10% حاولوا الغش في الامتحان عن طريق الدخول بكود امتحان زميل له عن طريق الواتس آب.

جرى تنقية النتيجة من الطلاب الذين حاولوا الغش في الامتحانات الإلكترونية.

جرى تصحيح ملايين الامتحانات الإلكترونية بشكل إلكتروني في 5 أيام.

“سنوات النقل في الـ50 عاما الماضية كانت على مستوى الإدارات ومحدش كان بيتكلم عن تكافؤ الفرص، لكن حاليا يوجد 600 ألف بطل تعلموا من خلال المهارة ولو دخلوا امتحان أجنبي هيتفوقوا فيه”.

هناك عدالة مطلقة في الامتحانات والتصحيح ووصف مهارة الطلاب، من خلال المقارنة بكل الدفعة وليس زملاءه في الفصل.

نسبة 70% من الدفعة راضون عن نتيجة الصف الثاني الثانوي و10% فقط “عاملين دوشة”.

يجب أن لا يلقى باللوم على الوزارة ويدعى أنها “بتعمل فنكوش”.

إتاحة التظلم على النتيجة إلكترونيا من خلال زرار موجود في النتيجة.

نسبة استيعاب الطلاب كبيرة جدا وفوق توقع الأهالي.

سوف يتم توفير دروس إلكترونية للطلاب من خلال الوزارة، خلال الفصل الدراسي الثاني.

ووجه الوزير نصيحة للطلاب قائلا: “الدرس بيضيع وقت وفلوسك ولو عايز تروح براحتك ده قرارك”.

وفى إطار حديث الوزير عن أن 69 ألفا حاولوا الغش، فى امتحانات الصف الثاني الثانوي، يذكر أن جميع الإمتحانات تم تداولها على حسابات الغش وصفحات التواصل الإجتماعي ، وقال وزير التعليم حينها أنها ظاهرة فردية، مشيراً إلى تورط بعض الموجهين والمعلمين فى عملية التسريب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى