مصر

وزير الدفاع: إعفاء المنشآت التابعة للجيش من الضرائب

بالرغم من المشاكل الاقتصادية التي تعصف بالبلاد، أصدر وزير الدفاع المصري الفريق أول “محمد زكي”، أمس السبت، قرارًا بإعفاء مئات المنشآت الربحية التابعة للجيش، من الضريبة العقارية.

 

ونشرت جريدة “الوقائع المصرية” في عددها الصادر السبت، قرارًا لوزارة الدفاع والإنتاج الحربي، رقم 47 لسنة 2020، بشأن إعفاء بعض الوحدات التابعة للقوات المسلحة من الضريبة على العقارات المبنية.

 

إعفاء المنشآت التابعة للجيش من الضرائب

 

على أن تضاف تلك الوحدات بالكشف الصادر بالقرار رقم 68 لسنة 2015، وتعتبر جزءا لا يتجزأ منه.

 

كما لا تخضع أي من هذه الوحدات لأعمال لجان الحصر والتقدير.

 

وبخلاف إعفاء المنشآت التابعة للجيش من الضرائب العقارية، كانت الجريدة الرسمية قد نشرت في مارس 2019 قرارًا آخر، من وزير الدفاع والإنتاج الحربي، بإعفاء بعض الوحدات التابعة للقوات المسلحة من الضريبة على العقارات المبنية.

 

وزير الدفاع

يأتي قرار وزير الدفاع تنفيذا للقانون الذي أصدره “عبد الفتاح السيسي” في 19 أغسطس 2014، باستثناء الوحدات التابعة للقوات المسلحة من تسديد الضريبة المقررة على العقارات والمنشآت العامة والخاصة التي تحددها وزارة المالية.

 

ويصدر بذلك قرار سنوي من وزير الدفاع، على أن يتم تطبيق القانون بأثر رجعي من أول يوليو 2013.

 

في الوقت نفسه أكد سياسيون واقتصاديون مصريون أن قرار وزير الدفاع باستثناء المنشآت الربحية التابعة للقوات المسلحة من تسديد الضريبة العقارية، واعتبارها ضمن اعتبارات الأمن القومي، يدل على أن الجيش أصبح “دولة داخل الدولة”، ويتمتع بامتيازات فوق التنافسية، بينما تعاني ميزانية الدولة من عجز يومي.

 

وبحسب خبراء اقتصاديين، تحصل المنشآت التابعة للجيش، على مميزات كثيرة، تجعلها فوق المنافسة، منها ما يلي:

  •       التكلفة القليلة لليد العاملة.

  •       الإعفاءات الخاصة بتصاريح الإنشاءات والبناء والتجهيز.

  •       وفرة الأراضي المميزة للمشروعات.

  •       الحرية الكاملة في استيراد ما تريده من أجهزة ومستلزمات معفاة بشكل كامل من الجمارك.

 

 وذلك على الرغم من أنها تقدم خدماتها للمواطنين بالأسعار السياحية نفسها التي تقدمها المنشآت غير العسكرية.

م.ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى