مصر

 وزير العمل الليبي: نحتاج مليون عامل مصري للمشاركة في إعادة إعمار ليبيا

كشف وزير العمل والتأهيل الليبي “علي العابد الرضا”، أن السوق الليبي يحتاج قرابة مليون عامل مصري وذلك للمشاركة في إعادة إعمار ليبيا.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمته وزارة القوى العاملة، اليوم الإثنين، لإعلان إطلاق منظومة الربط الالكتروني بين مصر وليبيا.

نظام الربط الإلكتروني

وأوضح الرضا، أن المنظومة الإلكترونية ستقضي على الهجرة غير الشرعية في ليبيا، وستزيد من عوامل توفير الأمان للعمالة المصرية.

وأشار الوزير الليبي إلى أن الهدف من نظام الربط الإلكتروني هو توفير الوقت والجهد على الشركات الليبية لجلب العمالة المصرية التي تحتاجها من خلال وزارة القوى العاملة وهي الجهة المخولة في هذا الموضوع دون وسطاء أو وسطاء.

وأضاف أن ذلك سيوفر الحماية اللازمة للعمالة المصرية من الوقوع تحت براثن الاحتيال من الشركات الوهمية ، خاصة وأن معظم العمالة المصرية مستعدة للعودة للعمل على الأراضي الليبية مرة أخرى.

وتابع: “لن نتحمل مسؤولية أي عامل يأتي لإعمار ليبيا إلا من خلال منظومة الربط الإلكتروني”، مشددا على أن العامل غير الشرعي “لسنا مسؤولين عنه ولن نستطيع حمايته”.

العمالة المصرية في ليبيا

وكشف  الوزير الليبي، أنه العمال المصريين مطلوبون في العديد من مجالات العمل من بينها البناء والصحة وغيرها، بسنوات معينة من الخبرة المطلوبة لكل مجال.

مشيراً إلى أن الربط الإلكتروني سيؤدي إلى نجاح نظام العمل وتطبيق تلك التجربة على الدول التي منها هؤلاء العمال سيتم تجنيده.

يذكر أن ليبيا من أكثر الدول العربية استقبالاً للعمالة المصرية، لما لهما من تاريخ ثقافي واجتماعي مشترك ، فضلا عن أن دولة ليبيا من أهم دول الجوار.

وفقا لإحصاءات العائدات المالية من العملة الأجنبية، فإن ليبيا مع تجمعات دول الخليج العربي تدر نحو 26% من إجمالي إيرادات العملة الأجنبية سنويا إلى مصر، نظرا لحجم العمالة المصرية الكبير في سوق العمل الليبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى