مصر

وسائل إعلام إسرائيلية: قاعدة برنيس تحمي أمن إسرائيل

قال محلل الشؤون العربية بـ”القناة 12″ الإسرائيلية، تعليقاً على افتتاح الرئيس المصري قاعدة “برنيس” العسكرية على ساحل البحر الأحمر، إن “توسيع الوجود المصري في تلك المنطقة من شأنه أن يساعد أيضاً في الحفاظ على أمن السفن من وإلى إسرائيل”.

واعتبرت القناة الإسرائيلية أن قاعدة “برنيس” العسكرية المصرية، التي افتُتحت أمس وتقع على ساحل البحر الأحمر، ستساهم في حماية أمن إسرائيل.

وقال محلل الشؤون العربية بالقناة، إيهود يعاري، تعليقاً على الافتتاح “بخلاف الحدث التاريخي المتمثل في بدء ضخ الغاز من إسرائيل إلى مصر، وقع حدث آخر مهم، أقامت مصر قاعدة عسكرية ضخمة على شواطئ البحر الأحمر”.

وأوضح أن “توسيع الوجود المصري في تلك المنطقة من شأنه أن يساعد أيضاً في الحفاظ على أمن السفن من وإلى إسرائيل”، بعد أن أشار إلى أن “الوجود الإسرائيلي محدود للغاية في تلك المنطقة”.

قاعدة برنيس 

وأضاف المحلل الإسرائيلي “خصصت قاعدة برنيس أيضاً لمنع إيران من أن تحاول، عبر حلفائها الحوثيين باليمن، تهديد مسار السفن المؤدي إلى العقبة (الأردنية) وإيلات (الإٍسرائيلية)، وهو أمر مهم جداً لإسرائيل.

كما لفت يعاري إلى أن أحد أسباب بناء القاعدة العسكرية، تمثل في “رغبة مصر في إرضاء الصين التي ضخت عشرات مليارات الدولارات في استثمارات بمصر خلال السنوات الماضية، وتخشى على أمن الملاحة في البحر الأحمر” إذ يعد أحد الطرق الرئيسية لخطة “الحزام والطريق” التي تتبناها بكين.

كما صرح يعاري أن “مصر حصلت على مساعدات من السعودية والإمارات لإقامة قاعدة برنيس”، كجزء من خطوات تتخذها الدولتان لنشر القواعد العسكرية على طول سواحل البحر الأحمر.

وافتتح الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الأربعاء، برفقة ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، قاعدة برنيس العسكرية التي أُنشئت خلال أشهر قليلة، حسب وسائل إعلام محلية.

وقاعدة برنيس العسكرية، الواقعة جنوب شرقي البحر الأحمر، أقيمت على مساحة 150 ألف فدان، وتضم عدد من الممرات كل منها بطول 3 آلاف متر وعرض من 30 إلى 45 متر وعدد 2 ترمك، بالإضافة لعدد من دشم الطائرات ذات تحصين عالي، بالإضافة لهنجر عام لصيانة وإصلاح الطائرات.

وتضم القاعدة الجوية في برنيس أيضاً بحسب سكاي نيوز المقرب من أبو ظبي منطقة فنية تشمل 45 مبنى ومنطقة إدارية تشمل 51 مبنى.

وتتنوع المنشآت العسكرية لقاعدة برنيس العسكرية، حيث تضم في الشق البحري رصيف حربى بطول ألف متر وعمق 14 متر تسمح بمتطلبات الوحدات البحرية ذات الغاطس الكبير مثل الميسترال والفرقاطات والغواصات، فيما تضم القاعدة العديد من ميادين التدريب والرماية، وجارى العمل على إنشاء ميناء تجارى يضم عدة أرصفة بطول 1200 متر وعمق 17 متر وعدد من المنشآت الخدمية.

وأدخلت في قاعدة برنيس العسكرية، أحدث الفرقاطات ولنشات الصواريخ والغواصات وحاملات المروحيات الميسترال بما لها من خواص استراتيجية وتكتيكية تعزز من القدرات الهجومية والدفاعية للجيش المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى