مصر

وصول شاب مصري مصاب بالتيفود من كينيا ونقله لـ مستشفى دار الشفاء للعلاج (صور)

وصل الشاب المصري “أحمد حسين عبد الفتاح”، والذي كان يعمل في دولة موزمبيق وأصيب بالتيفود، صباح اليوم الأربعاء على متن طائرة مصر للطيران القادمة من كينيا، إلى مطار القاهرة الدولي.

وكشف مصدر في مطار القاهرة، أن الشاب في حالة مستقرة الآن، وكان قد نُقل في وقت سابق منذ 4 أيام إلى المستشفى المصري القبطي في كينيا لاستكمال علاجه قبيل عودته إلى أرض الوطن.

وصول مصري مصاب بالتيفود من كينيا

وكشفت وزيرة الهجرة “سها جندي”، أن أسقف الكنيسة القبطية المصرية والأطباء المصريين في كينيا استقبلوا الشاب المصري؛ لاستكمال علاجه بالمستشفى القبطي بنيروبي على نفقتهم، وتلقيه علاجًا يساعد على تحسن حالته لتسمح بالسفر إلى مصر.

وتم تشكيل فريق متخصص، وتواصل مع المستشفى التي يتلقى فيها الشاب المصري علاجه بموزمبيق؛ للتأكد من الحالة ومعرفة كافة التفاصيل والتقارير الخاصة بها.

كما كلفت الكنيسة القبطية طبيبًا لمصاحبته وتقديم الرعاية الطبية له على متن الطائرة، وتكفلت بتوفير تذكرة طيران الطبيب المرافق.

وكان الشاب المصري أحمد حسين عبد الفتاح المقيم في موزمبيق، قد استغاث هو وأصدقائه، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من سوء حالته الصحية جراء تداعيات تعرضه لعدد 6 جراحات تم إجراؤها في موزمبيق، مطالبين بسرعة نقله إلى مصر لعلاجه في مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى