مصر

وفاة أحمد قنديل فى سجن العقرب :11 وفيات منذ بدء العام

لقى المعتقل أحمد عبدالمنعم محمد قنديل، من محافظة بني سويف، مصرعه في سجن العقرب سيئ السمعة، نتيجة الإهمال الطبي. 

وشُيعت جنازة الفقيد عقب صلاة الجمعة من مسقط رأسه. 

أفادت المصادر بأن قنديل اعتقل للمرة الثانية منذ نحو شهر في ينايرالماضي، وتعرض لمعاملة سيئة رغم ظروفه الصحية المتدهورة، وتم حرمانه من الرعاية اللازمة، ما أدى إلى وفاته الخميس بأحد المستشفيات.

ودفن قنديل، الذي كان يعمل أخصائي تربية اجتماعية ونفسية، بعد الصلاة عليه عقب صلاة الجمعة في قريته تزمنت الشرقية بمحافظة بني سويف جنوب القاهرة.

وتعد هذه هي الوفاة الرابعة في السجون المصرية خلال فبراير 2020، والحادية عشر من أول العام.

وفاة أحمد قنديل فى سجن العقرب

وبالإضافة إلى وفاة أحمد قنديل فى سجن العقرب شهد العام الحالي ارتقاء 11 معتقلاً في سجون الانقلاب منهم :

  •  محمود صالح : سجن العقرب.

  • علاء سعد : سجن “برج العرب”.

  • محمود محمد داخل : قسم شرطة الأقصر”.

  • مصطفى قاسم : داخل سجن “طره”.

  • عاطف النقرتي : داخل قسم شرطة القرين بالشرقية.

  • شوقي محمد موسى : داخل محبسه بسجن فرق الأمن بدمنهور.

  • صبري الهادي متولي:  داخل مركز شرطة فاقوس بالشرقية.

  • رأفت حامد عبد الله :في مقر احتجازه بقسم شرطة الدخيلة في مدينة الإسكندرية.

 وذلك بسبب الإهمال الطبي المتعمد، وعدم توفير العلاج اللازم .

وكانت منظمات حقوقية قد أعلنت عن :

  •  وصول عدد المعتقلين في سجون الانقلاب إلى أكثر من 60 ألف معتقل.

  • ارتفاع أعداد النساء المعتقلات إلى 82 سيدة وفتاة.

  • ارتفاع أعداد أحكام الإعدام إلى 1317 حكما، منها 65 حكما نهائيا واجب النفاذ.

  • وصول أعداد المختفين قسرياً إلى 6421 مختفيا، تم قتل 58 منهم أثناء اختفائهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى