منوعات

وفاة “إل ريسيتاس” صاحب أشهر ضحكة في العالم: حصد ملايين المشاهدات بسبب إنقلاب 2013

توفي الممثل الكوميدي الإسباني خوان جويا بورخا الشهير بـ “إل ريسيتاس” عن عمر يناهز 65 عاما بعد صراع من المرض.

وكان بورخا يتميز بضحكة غريبة جلبت له شهرة عالمية.

ولفظ بورخا أنفاسه الأخيرة أمس الأربعاء في مستشفى محلي. وكان يعاني مشكلات صحية. وفي مارس الماضي تقدّم بالشكر لمحبّيه الذين دشنوا حملة تبرّع لشراء دراجة كهربائية لإعانته على الحركة بعد أن بُترت إحدى ساقيه.

 “إل ريسيتاس” أشهر ضحكة في العالم

وظهر “الفتى الإسباني الضحوك” في سلسلة من البرامج على الشاشات المحلية، منها عرْض تليفزيوني أذيع قبل 20 عاما مع الإعلامي خيسوس كوينتيرو.

لكن شهرة بورخا بدأت تطبّق آفاق الإنترنت عام 2014 عندما شرع بعض النشطاء في استخدام ضحكة غريبة أطلقها في أحد الفيديوهات على الإنقلاب فى مصر، و تولي السيسي الحكم، بترجمة تبدو مغايرة للسياق.

وانطلق بورخا في ضحكته تلك بينما كان ضيفًا على برنامج تليفزيوني إسباني مع الإعلامي كوينتيرو. وكان بورخا يحكي في تلك الحلقة عن خبرة سيئة صادفها أثناء عمله كمساعد طباخ.

وفي الفيديو الذي نُشر على صفحة البرنامج التليفزيوني عبر يوتيوب عام 2007، يحكي بورخا لمضيفه كيف أنه ذات مرة ترك 20 طبقًا من الأرز الإسباني في البحر ليلاً على أمل تنظيفها، لكنه لمّا عاد في الصباح لم يجد إلا طبقا واحدا فقط، بينما كانت الأطباق الأخرى قد قذفتها الأمواج بعيداً.

وأدت طريقة سرده للحكاية إلى موجة هستيرية من الضحك .

وحظيت النسخ التي أعدّها نشطاء الإنترنت، جنبًا إلى جنب مع النسخة الأصلية من فيديو بورخا، بملايين المشاهدات عبر الإنترنت .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى