مصر

وفاة العالم المصري الكبير حسين حامد حسان: أبو الدساتير (تعرف على سيرته)

توفي العالم والمفكر الإسلامي الكبير حسين حامد حسان ، فجر الخميس، و هو عضو اتحاد علماء المسلمين وعضو المكتب التنفيذي لمؤتمر العالم الإسلامي، وعضو المجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث، وعضو الجمعية التأسيسية للدستور المصري 2012، والملقب بأبو الدساتير، وذلك عن عمر يناهز الـ88 عاما.

حسين حامد حسان 

ولد حسين حامد حماد فى بنى سويف، فى 1932، ولسبب ما لم يدخل المدرسة إلا فى سن الحادية عشرة، لكن شغفه بالتعليم حينها جعله يسير بالتوازي في التعليم العام والأزهري.

  •  تخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة، الليسانس عام 1959م، ثم حصل منها على دبلوم القانون الخاص ودبلوم الشريعة الإسلامية في عامي 1961، 1962م.

  •  تخرج في كلية الشريعة جامعة الأزهر الشهادة العالية عام 1960م، وحصل منها على الشهادة العالية من درجة أستاذ عام 1965م (الدكتوراه)

  • تخرج في كلية الحقوق جامعة نيويورك – المعهد الدولي للقانون المقارن وحصل منها على دبلوم القانون المقارن عام 1963م والماجستير في القانون المقارن عام 1965م.

الوظائف التي شغلها:

  • عين محاميا بإدارة قضايا الحكومة عام 1959م، ثم معيدا بكلية الحقوق بجامعة القاهرة، فمدرسا فأستاذا مساعدا فأستاذا فرئيسا لقسم الشريعة بها.

  •  أعير رئيسا للدراسات العليا بجامعة الإمام محمد بن علي السنوسي الكبير بليبيا.

  •  أعير رئيسا للدراسات العليا الشرعية بمكة المكرمة جامعة الملك عبد العزيز، ومديرا لمركز البحث العلمي وإحياء التراث الإسلامي بكلية الشريعة بالجامعة، ومستشارا لمدير الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والتعاون بين الجامعة والجامعات الأخرى، ورئيسا للجنة الدائمة لترقية أعضاء هيئة التدريس في جامعة الملك عبد العزيز وجامعة أم القرى بمكة المكرمة.

  •  أعير لإنشاء الجامعة الإسلامية العالمية بإسلام آباد عام 1979م، عقب إعلان باكستان تطبيق الشريعة الإسلامية، وعين عضوا في مجلس أمناء هذه الجامعة، وتولي رئاستها لمدة أربعة عشر عاما.

  •  عاون في إنشاء جامعة نور سلطان مبارك الإسلامية بكازاخستان وعين عضوا بمجلس أمنائها.

العمل الاستشاري:

  • عمل مستشارا قانونيا واقتصاديا لرئيس جمهورية كازاخستان.

  • عمل مستشارا اقتصاديا لرئيس وزراء جيرجستان، وكلف بعمل خريطة استثمارية للدولة، وكلف بإعداد دراسات جدوى لأهم مشاريع التنمية بها تمهيدا لعقد مؤتمر استثمار دولي.

  •  عمل مستشارا لرئيس جمهورية باكستان الإسلامية لشئون الجامعة الإسلامية العالمية.

  • عمل مستشارا لأمين عام رابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة.

  •  عمل مستشارا لرئيس مؤتمر العالم الإسلامي بجدة.

  •  عمل مستشارا لهيئة إحياء التراث بالإمارات العربية المتحدة.

  • عين مستشارا لرئيس جامعة القاهرة.

 

مجال الاقتصاد والبنوك الإسلامية:

  • ساهم في حركة البنوك الإسلامية منذ إنشائها، وقام بتدريب كوادرها، وتولى الإشراف على الرقابة الشرعية بالمصرف الإسلامي الدولي، واختير عضوا بمجلس إدارته للإشراف على قطاع الاستثمار بالبنك.

  • عين خبيرا للاتحاد الدولي للبنوك الإسلامية، وعضوا بالهيئة العليا للفتوى والرقابة الشرعية له.

  • يعمل رئيسا لهيئة الفتوى والرقابة الشرعية ببنك دبي الإسلامي.

  •  يعمل رئيسا لهيئة الفتوى والرقابة الشرعية ببنك الشارقة الوطني الإسلامي، ومشرفا على تحول البنك إلى مصرف إسلامي.

  • يعمل عضوا لهيئة الفتوى والرقابة الشرعية بالبنك الإسلامي للتنمية.

  •  يعمل رئيسا لهيئة الفتوى والرقابة الشرعية بمركز إدارة السيولة بالبحرين.

أبو الدساتير 

لقب بأبو الدساتير نظرًا فى العديد منها ومنها : 

  •  ساهم في إعداد القانون المدني المصري وفق أحكام الشريعة الإسلامية، وأعد مذكرته التفسيرية.

  •  ساهم في إعداد قوانين تطبيق الشريعة الإسلامية في باكستان، وشارك في تحويل نظامها المصرفي إلى العمل بهذه الشريعة.

  • ساهم في جهود تطبيق الشريعة بالكويت، وراجع مشروع قانون شركات التأمين الإسلامي بها.

  • أعد مشروع قانون الأحوال الشخصية بليبيا على الراجح من مذهب الإمام مالك.

  •  ساهم في إعداد دستور جمهورية كازاخستان وفي القوانين المكملة للدستور.

  •  ساهم في برنامج الخصخصة في كازاخستان.

أشرف على مشروع ترجمة 200 كتاب إسلامي من اللغة العربية والإنجليزية إلى اللغة الروسية، وقام بطبع وتوزيع هذه الكتب داخل جمهوريات الإتحاد السوفيتي السابق، وهو المشروع الذي مولته جمعية اقرأ الخيرية لصاحبها الشيخ صالح كامل عبدالله ومديرها و الدكتور محمد عبده يماني.

قام بتأليف عدد من الكتب والبحوث في مجالات القانون والشريعة والاقتصاد المقارن والتأمين والبنوك والإعلام الإسلامي . 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى