مصر

وفاة الكاتب الصحفي المثير للجدل “مكرم محمد أحمد” عن عمر ناهز 85

توفى صباح اليوم الخميس، الكاتب الصحفي، ونقيب الصحفيين السابق، “مكرم محمد أحمد”، بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 85 عاما.

وكان  مكرم محمد أحمد قد شغل عدة مناصب إدارية بارزة، حيث كان نقيبا سابقا للصحفيين والرئيس السابق للمجلس الأعلى للإعلام في مصر والأمين العام لاتحاد الصحافيين العرب.

وتعرض الكاتب الراحل، خلال الفترة السابقة لعدة أزمات صحفية، خاصة بعد الإطاحة به من منصبه، يونيو 2020.

دعم النظم العسكرية

ويعد الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، من أشد الموالين للانقلاب العسكري في مصر والنظام الأمني الحاكم.

ففي 11 إبريل 2017، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا جمهوريا، بتولّى مكرم محمد أحمد، منصب رئيس المجلس الأعلى للصحافة والإعلام.

واعتاد مكرم على مدح سياسات النظم العسكرية المصرية المتلاحقة، ومن أقواله المتواترة: “السيسي أثبت قدرته على فهم المصريين، وطبيعتهم، وطريقة تفكيرهم، وأثبت قدرته على مخاطبة عقولهم وقلوبهم”.

كما صرح في أكثر من مناسبة بأن “تيران وصنافير سعوديتان، والإخوان هم من يستغلون الأمر لإشعال فتيل الأزمة بين القاهرة والرياض”.

وله أقوال أخرى مثيرة للجدل، ومنها: “نقابة الصحفيين ليست مأوى للمطلوبين للعدالة، ولو كان نقيباً لقام بتسليم الصحفيين المتهمين” وغيرها.

مكرم محمد أحمد

ومنذ تقلد مكرم منصب رئيس المجلس الأعلى للصحافة والإعلام، وهو يصدر القرارات بالمنع والحظر والتأديب، على خلفية استخدام ألفاظ “خادشة للحياء العام”.

وفي واقعة أخرى، عارض “مكرم” ارتداء الصحفيين للبنطلونات الجينز المقطعة، باعتبارها خارجة عن الأخلاق والذوق العام.

وهدد مكرم الصحفيين مرتدي هذه البنطلونات من منعهم من دخول النقابة، وقال “لا يمكن أن يكون صحافيًا محترمًا ويرتدي بنطلون جينز مقطعا، عيب صحافي يقابل مصدرا أو مسؤولا ببنطلون جينز”.

كما كان مكرم محمد أحمد يشتهر بكتابة خطابات الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وفي فبراير 1980، قام مكرم برحلة إلى القدس المحتلة والبقاء بها لمدة أسبوعين استكمالاً لدوره المكلف به، في عدة حلقات، حين كان مديراً لتحرير الأهرام.

وكتب عن زيارته بحجة التعرف على طبيعة المجتمع هناك. وفي تل أبيب التقى مكرم برئيس الوزراء الصهيوني مناحم بيغن، وأجرى معه حواراً مطولاً، نشر في الأهرام بعنوان “أسبوعان في إسرائيل حوار ساخن في مكتب بيغن رئيس الوزراء”.

وحصل مكرم على ليسانس الآداب قسم الفلسفة جامعة القاهرة عام 1957، وبدأ عمله الصحفي محرراً بصحيفة الأخبار ثم مديراً لمكتب الأهرام بالعاصمة السورية دمشق، ثم مراسلاً عسكرياً باليمن في عام 1967 ورئيس قسم التحقيقات الصحفية بالأهرام.

وتدرج حتى وصل لمنصب مساعد رئيس التحرير ثم أصبح مديراً لتحرير الأهرام.

وفي العام 1980 شغل مكرم منصب رئيس مجلس إدارة مؤسسة دار الهلال ورئيس تحرير مجلة المصور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى