مصر

وفاة المذيعة عفاف عبد الرازق صاحبة برنامج “مجلة التلفزيون”

توفيت المذيعة المصرية الكبيرة، “عفاف عبدالرازق”، فجر الأربعاء، عن عمر ناهز 80 عامًا، حيث اشتهرت الراحلة بعدد من البرامج الإذاعية، بينها برنامج “مجلة التلفزيون”، و”الأرض بتتكلم عربي”.

وأعلنت الدكتورة مها مدحت مستشار رئيس التلفزيون المصري، في بيان عن وفاة عبدالرازق، قائلة إن أرملة الصحفي نبيل عصمت، توفيت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء.

وأوضحت “مها مدحت”، أنه تقرر تشييع جثمان عفاف عبدالرازق التي وصفتها بأنها واحدة من رواد التلفزيون المصري، ظهر اليوم الأربعاء عقب الصلاة عليها في مسجد حسن الشربتلي بالتجمع الخامس بالقاهرة، على أن يتم دفنها بمقابر الأسرة ”الوفاء والأمل“ في مدينة نصر.

عفاف عبدالرازق

يذكر أن انطلاقة عفاف عبد الرازق في التلفزيون المصري كانت عقب تخرجها، وهي من الجيل الأول في “ماسبيرو”، وعملت بقسم العلاقات العامة والإعداد، ثم عملت مذيعة وقدمت العديد من البرامج.

وعملت “عفاف” لفترة في تليفزيون الإمارات عام 1970 ثم عادت إلى التليفزيون المصري، وتزوجت من الكاتب الصحفي “نبيل عصمت”.

وتقلدت الراحلة مناصب كثيرة منها كبير مقدمي البرامج عام 1979 ثم منصب وكيل وزارة الإعلام.

وتعد عفاف عبدالرازق من أهم الإعلاميين الذين أثروا التلفزيون المصري بالعديد من البرامج، والتي من بينها: ”مجلة التليفزيون“، ”الأرض بتتكلم عربي“، ”بكرة وبعده“.

كما ظهرت “عفاف” في عدد من الأفلام السينمائية الشهيرة بدور مقدمة البرامج، وذلك بسبب شهرتها، من بين تلك الأفلام “كراكون في الشارع” و”العذاب امرأة”.

وفي عام 1992 اختفت “عفاف” من على شاشات التليفزيون بعدما قررت ارتداء الحجاب، وذلك بسبب قرار التليفزيون المصري وقتها بمنع ظهور المحجبات، كما رفضت العمل في القنوات الخاصة لاحقا بسبب شعورها أنها تتحدى قرار ماسبيرو بذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى