مصر

وفاة د. عصام العريان داخل سجن العقرب بأزمة قلبية

غيب الموت د. عصام العريان، 66 عامًا، عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين والقيادي بحزب الحرية والعدالة، داخل محبسه بسجن العقرب، قبل يوم من الذكرى السابعة لمجزرة فض رابعه، و كذلك اعتقاله ووضعه رهن الحبس الإنفرادي. 

وفاة د. عصام العريان 

وقالت بي بي سي أن العريان توفى داخل محبسه على إثر أزمة قلبية حادة .

ونقلت عن محامي العريان ، إن السلطات أبلغته أن الوفاة طبيعية، موضحا أنه وأسرة العريان لم يزورانه منذ نحو ستة أشهر، بعدما عطلت السلطات الزيارات للسجون كإجراء احترازي لمكافحة فيروس كورونا.

وحكم على العريان بعدة أحكام بالسجن المؤبد (25 عاما) فى قضايا مزعومة من بينها قضية اقتحام الحدود الشرقية وأحداث قليوب وقضية أحداث البحر الأعظم.

ويعتبر العريان أحد أهم الرموز السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، وتسبب استطلاع رأي، وضعه في مقدمة أي انتخابات رئاسية افتراضية، أوان عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، فى وضعه قيد الحبس لسنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى