مصر

وفاة قائد عسكري يمني بأحد مستشفيات القاهرة بفيروس كورونا

أعلنت مصادر دبلوماسية يمنية، اليوم السبت، عن وفاة قائد محور أبين العميد طيار “محمد جواس الحسني”، خلال تلقيه العلاج بأحد المستشفيات في القاهرة متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

وفاة قائد عسكري يمني في القاهرة

وأوضحت المصادر، أن العميد الحسني، جاء إلى مصر منذ فترة قصيرة لتلقى العلاج بأحد مستشفيات القاهرة بعد إصابته بفيروس كورونا.

في الوقت نفسه، أصدر المجلس الانتقالي الجنوبي، بياناً، نعى فيه العميد الركن طيار محمد جواس الحسني.

وقال البيان: “وفاة قائد محور أبين القتالي خسارة الوطن كبيرة، والمصاب فادح جلل، بفقدان هذا القائد الفذ والمقاتل المقدام الذي أفنى جلّ عمره مدافعاً عن سماء وأرض الجنوب”.

وتابع :”المجلس الانتقالي الجنوبي وهو ينعي وفاة القائد البطل العميد الركن طيار محمد جواس، إنما يؤكد على فداحة المصاب وعمق الألم الذي لحق بالجنوب والقوات المسلحة الجنوبية”.

المجلس الانتقالي الجنوبي

كان المجلس الانتقالي الجنوبي اليمني (المدعوم إماراتيا)، قد أجرى أمس الجمعة، تغييرات عسكرية في صفوفه عقب خلافات بين قادته.

وكشفت مصادر إعلامية يمنية، أن المجلس كلف العميد عبد السلام زين البيحاني اليافعي، بمهام قيادة قوات الدعم والإسناد (الحزام الأمني/ عسكرية)، خلفا لقائدها السابق العميد محسن الوالي.

كما عين المجلس العقيد جلال الربيعي، بمهام أركان ألوية الدعم والإسناد، بدل العقيد نبيل المشوشي.

ووفق مراقبين، جاء هذا التغيير عقب خلافات بين الوالي، ورئيس المجلس عيدروس الزبيدي، بسبب إنشاء الأول شركة خدمات بترولية، أطلق عليها اسم “إسناد”.

فضلا عن العائدات المالية التي تُجنى يوميًا من نقاط التفتيش، المفروضة على البضائع، على مداخل محافظات عدن وأبين ولحج (جنوب).

وقال مصدر في قوات الحزام الأمني، إن الإمارات استدعت الوالي وأسرته إلى العاصمة أبو ظبي الثلاثاء الماضي، ليأتي قرار إقالته فيما بعد.

وتأسس “المجلس الانتقالي” عام 2017، حيث يطالب بانفصال جنوبي اليمن عن شماله، بدعوى أن الحكومات المتعاقبة همشت الجنوب سياسيا واقتصاديا ونهبت ثرواته.

ويسيطر المجلس أمنيا وعسكريا على العاصمة المؤقتة عدن منذ أغسطس 2019، إضافة إلى سيطرته على مناطق جنوبية أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى