حقوق الإنسانمصر

وفاة محتجز داخل قسم شرطة المقطم في ظروف غامضة

توفى المعتقل “أسامة حسن الجمل”، اليوم الأربعاء، خلال احتجازه داخل قسم شرطة المقطم، في القاهرة، في ظروف غامضة.

وفاة معتقل في قسم شرطة المقطم

وكشفت أسرة المعتقل الراحل، أنهم تلقوا اتصالاً هاتفياً من وزارة الداخلية لتسلّم الجثمان، وإنهاء إجراءات الدفن.

وأعلنت عدة منظمات حقوقية عن وفاة المحاسب “أسامة حسن الجمل”، 62 عاما، بعد 3 أشهر من احتجازه بقسم شرطة المقطم، ومنع الزيارة عنه.

وكشفت عائلة “الجمل”، أن حالته الصحية تدهورت بعد دخوله المعتقل حتى فارق الحياة.

التاسع منذ بداية العام

يذكر أن ” الجمل”، هو تاسع حالة وفاة في السجون المصرية منذ بداية العام، كما أنه أول وفاة في شهر مايو الجاري.

يشار إلى أنه في عام 2021 فقط، تُوفي 60 محتجزاً داخل السجون المصرية، حسبما وثقت منظمة “نحن نُسجّل” في إحصائيتها السنوية. مقسمين إلى 52 ضحية من السجناء السياسيين، و8 جنائيين بينهم 6 أطفال.

فيما بلغ عدد حالات الوفاة للسياسيين داخل السجون، منذ انقلاب 2013، عدد 1119 حالة، منهم 9 فى العام الحالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى