مصر

الثالث خلال أكتوبر.. وفاة معتقل نتيجة للإهمال الطبي في سجن المنيا

كشفت منظمات حقوقية مصرية، عن وفاة المهندس المعتقل “حمدي رياض”، اليوم الثلاثاء، داخل محبسه في سجن المنيا شديد الحراسة، نتيجة للإهمال الطبي.

وفاة المهندس حمدي رياض

وقال مركز الشهاب لحقوق الإنسان على الفيسبوك، أن المهندس “حمدي رياض” مركز ملوى محافظة المنيا، وتوفى بسبب منع سجن المنيا عرضه على الطبيب ومنع أدويته اللازمة بعد عملية قلب مفتوح أجراها قبل القبض عليه.

وحمل مركز الشهاب لحقوق الإنسان، وزارة الداخلية مسؤولية الوفاة، وطالب المركز النيابة العامة بالتحقيق في وفاة المواطن، وإحالة المتورطين فيها للمحاسبة.

الثالث خلال أكتوبر

ويعد المهندس الراحل “حمدي رياض” ثالث حالة وفاة نتيجة الإهمال الطبي، خلال أكتوبر الجاري، عقب وفاة المعتقل “يوسف جنيدي”، والمعتقل “مصطفى أحمد هاشم”.

كانت منظمات حقوقية، قد كشفت أمس الاثنين، عن وفاة المعتقل يوسف جنيدي (66 عاما)، بسبب الإهمال الطبي، في سجن الأبعادية بالبحيرة.

وفي 7 أكتوبر توفي أيضَا المعتقل مصطفى أحمد هاشم (معلم رياضيات) من مركز ملوى بمحافظة المنيا، بمعهد الأورام بالقاهرة، نتيجة الإهمال الطبي.

كانت الأمم المتحدة قد أكدت أن الإهمال الطبي في السجون ومقار الاحتجاز المختلفة، السبب الرئيسي في وفاة نحو 980 سجينا على الأقل، في مصر، وذلك خلال الفترة ما بين يونيو 2014 وحتى الربع الأول من 2020.

وأمس حذر مشرعون فى الكونجرس الأمريكي من أن يكون قد حكم على آلاف السجناء المصريين بالإعدام مع سجنهم فى ظل تفشي جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى