مصر

 وفاة 4 مصابين بكورونا نتيجة انقطاع الاكسجين بمستشفى العريش 

كشفت مصادر طبية في مستشفى العريش، الجمعة، عن وفاة 4 مرضى على الأقل، في خلال ساعات، نتيجة انقطاع الأكسجين عن قسم عزل مصابين كورونا، بشكل مفاجئ .

وفاة 4 مرضى

وحالات الوفاة الـ4 هم: “عبد الكريم الحمايدة”، و”محمد خليل شراب”، و”فريج سالم أبو رياش”، و”محمد الزين النصايرة،”، وجميعهم معزولون احتياطياً لظهور أعراض كورونا عليهم.

وقالت المصادر، إنّه تمّ تسجيل أكثر من أربع حالات وفاة في غضون ساعات، بالإضافة إلى تدهور الحالة الصحية لآخرين نتيجة انقطاع الأكسجين في المستشفى.

وكشفت المصادر الطبية لموقع “العربي الجديد”، عن تزايد أعداد المصابين بالفيروس خلال الأيام الماضية ونقل مصابين من مدينتي الشيخ زويد وبئر العبد، لعدم توافر الإمكانيات في مستشفيات المدينتين.

وبحسب المصادر، أدى زيادة اعداد الاصابات إلى أزمة في القدرة الاستيعابية لمستشفى العريش العام.

في الوقت نفسه،، أكّد نواب ومواطنين سيناويين، أنّ الإهمال الطبي يقف وراء  الوفيات الأخيرة، التي تسبّب بها انقطاع الأكسجين لمدة عشر دقائق عن المرضى في قسم العناية المركّزة في المستشفى.

إهمال وتقصير

من جانبه، كتب النائب في البرلمان، إبراهيم أبو شعيرة: على “فيسبوك”،قائلاً: “أول ما علمت بوفاة الحاج عبد الكريم الحمايدة، توجّهت إلى مستشفى العريش العام وعند وصولي أبلغوني أنه تم انقطاع الأكسجين لمدة 10 دقائق”.

وتابع قائلاً: “توفي سبعة أشخاص في آن واحد، وقمت بدخول غرف العزل للتأكد غرفة غرفة مريض مريض، وأرى هل هو حي أم ميت، كما صورت فيديوهات لكذا حالة، ومدى الاهمال الكبير، الحالات شبه ميتة تتنفس ولكن مسألة وقت”.

وأضاف النائب: “قمت بالاتصال بالسيد المحافظ الذي لم يرد على التلفون كي أبلغه ولم يعاود الاتصال وهذه نقطة عند سيادته، قمت بالاتصال بالأجهزة الأمنية وابلاغهم بالمهزلة المتواجدة فالمستشفى”.

وزاد النائب: “بوم الأحد ان شاء الله على باب الوزيرة انا والنائب فايز أبو حرب،  وادعو جميع نواب سيناء للحضور” مضيفاً: “معي اثباتات لمدى الإهمال والتقصير في حق المرضى”.

أما النائب، فايز أبو حرب، عضو مجلس الشيوخ، فكتب على “فيسبوك” قائلاً: “للأسف الشديد اهمال واستهتار بأرواح المصابين بفيروس كورونا بمستشفى العريش نتيجة انتهاء انبوبة الاكسجين وهي على المريض تؤدي إلى وفاته”.

وتابع: “لابد من تشكيل لجنة تحقيق في هذه الحالة وحالات اخرى تم وفاتهم الله يرحمهم وحسبي الله ونعم الوكيل في كل مستهتر ومقصر وللأسف كان المفروض لنا اليوم اجتماع مع وزيرة الصحة تم تأجيله إلى يوم الأحد وذلك لسفرها خارج الجمهورية لمناقشة الملف الصحي مع الوزيرة والسادة النواب والتطرق إلى كل الامور الصحية من نقص أجهزة ودكاترة ومستشفيات العزل والنقص بكل المستشفيات”.

واختتم قائلاً:  “لن نتهاون مع الاهمال وسنتصدى له بكل الطرق”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى