مصر

ياسر رزق يفضح دور محمد حسنين هيكل فى انقلاب 3 يوليو

كشف ياسر رزق، رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم، و الكاتب المقرب من مؤسسة الرئاسة ، إن الكاتب الراحل محمد حسنين هيكل كان جزءًا من ثورة 23 يوليو، لكن الدور الأكبر لهيكل كان في ثورة 30 يونيو وبيان 3 يوليو 2013، ويجب أن يُمنح حقه في هذه الفترة العصيبة من تاريخ مصر، بحسب قوله.

وأضاف رزق خلال احتفالية إطلاق كتاب “اليوميات” بنقابة الصحفيين، مساء الثلاثاء: “أعرف تفاصيل عن هذا الدور، وأرجو أن يكون الأستاذ هيكل قد دونها في مذكراته”.

محمد حسنين هيكل

وكان عصام سلطان نائب رئيس حزب الوسط أول من كشف دور محمد حسنين هيكل فى انقلاب 3يوليو، وقال أنه مشابه تماماً لانقلاب عبد الناصر فى الخمسينات.

وكانت خطة هيكل تقوم على خلق أي حراك جماهيري، يرتديه الجيش أثناء انقلابه على الديمقراطية، وهو ما تم لاحقاً عبر فكرة حركة تمرد التي دعمتها وحركتها حكومة أبو ظبي ومحمد بن زايد.

وأشار سلطان بعد هروب هيكل من مصر فى أعقاب التظاهرات الحاشدة المعارضة لإنقلاب 3 يوليو، إلى أن هيكل ربما يكون قد أدرك الفرق بين مصر ١٩٥٤، قبل اختراع التلفزيون، واقتصار الإعلام فقط على الراديو والجورنال الحكومي، وبين مصر ٢٠١٣ حيث الآي باد والآي فون والآي طرطور.

 وأوضح أن ما فعله وشارك فيه هيكل عام ٥٤ من جرائم، تم فضحه بعد ١٧ سنة، على يد السادات فى ثورة التصحيح.. أما ما فعله وشارك فيه يوم ٣ يوليو 2013 فقد تم فضحه بعد ساعات..!!.

 وأكد أن هيكل مذهول.. وتلامذته تائهون.. أمام الأعداد التي تخرج يوميًّا فى الشوارع والميادين بعد أن انكشف أمامها كل مستور.

 جاء ذلك فى مقالات وتدوينات كتبها سلطان على حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي قبل أيام من اعتقاله.

انقلاب 3 يوليو

وكان هيكل الذي قضى فى فبراير 2016، قد رفض وصف ما حدث فى 3 يوليو 2013 على انه انقلاب عسكرى ، لأن الأخير معناه ان الجيش يستحوذ على السلطة وهذا لم يحدث فى مصر !

وفى تبرير مشاركته فى الإنقلاب قال هيكل : إنه مندهش كثيرا من اختيار الولايات المتحدة الأمريكية لجماعة الإخوان  كبديل لنظام مبارك على اعتبار أن الاولى لها قاعدة مجتمعية واسعة الانتشار ولديها قابلية لدى الناس، وغض الطرف عن فوز الإخوان فى الانتخابات الرئاسية فى 2012، والتي وصفت بالانتخابات النزيهة الوحيدة فى التاريخ المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى