أخبارمصر

يوسف الشريف: أضع شروطاً بعدم ملامسة السيدات أو المشاهد الساخنة .. وفنانين يشنون هجومًا عليه

كشف الفنان يوسف الشريف، أنه يرفض ملامسة السيدات في أعماله الفنية، ويشترط ذلك أثناء توقيع عقود أعماله، وتسببت تصريحاته فى هجوم واسع من زملائه.

المشاهد الساخنة 

وأضاف: “الحقيقة إني وضعت لنفسي قيودا كثيرة لكنها من زمان جدًا، من حوالي عشر سنوات بعد تقديم فيلم فتح عينيك، وهذا معروف عني، وأعتقد أنها حرية شخصية، خاصة أني لا أؤذى بها أحداً”.

موضحاً أنه يلجأ لوضع هذة القيود في بنود عقود أعماله الفنية قبل توقيعه عليها؛ لرفض تقديم مشاهد ساخنة، ولكي يتجنب حدوث أية خلافات بعد بدء تصوير العمل.

وأضاف : “لا أنكر أن هذه القيود عرقلت مشواري الفني، لكن الأهم هو إرضاء الله سبحانه وتعالى”.

يوسف الشريف

وعلق يوسف الشريف على الجدل الذي أثاره عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي حول المشهد الذي قدمه في الحلقة الـ٢٠ في مسلسل النهاية الذي عرض في شهر رمضان الماضي، حينما نقلته زميلته في العربية دون ملامسته”، مؤكدا أنه وضع قيوداً على نفسه فيما يخص التعامل مع زميلاته .

وأثارت تصريحات الشريف ردود فعل فى الوسط الفني بين مؤيد ومعارض.

وقال الناقد طارق الشناوي، في تصريحات هذه ليست المرة الأولى التي يقول فيها “الشريف” هذا التصريح، ولكن هذه المرة قالها بشكل مباشر جداً.

وأضاف: “يوسف كل سنة كان بينزل بوست فيما معناه ماتتفرجش على مسلسلي وروح صلي”..” إذا كنت شايف إنك بتعمل حاجة ضد الصلاة متعملهاش، وإذا كان عملك الفني ضد الصلاة متعملوش”.

وأوضح أن “الشريف” له أفكار يحاول تطبيقها”

مشيراً إلى أنه يختلف تماماً مع تلك القيود، مضيفاً : “الفن حرية، وإذا صنعت قيودًا من هذا القبيل على الحركة والنظرة، فهذا يعرقل قدرتك على التجاوب الفني في المواقف الإبداعية الأخرى”.

فيما علق الفنان كريم فهمي، على صورة ليوسف الشريف، عبر حسابه الرسمي بموقع “إنستجرام”: “الراجل دا أنا بحبه وبحترمه في العموم مخلص ومجتهد وحر في رأيه ويحترم”.

أيتن عامر

من جهتها قالت الفنانة أيتن عامر رداً على تصريحات يوسف الشريف: “بصراحة متضايقتش خالص من إنترفيو يوسف الشريف وبصراحة مش فاهمة الدوشة دي كلها ليه؟”.

وأضافت أيتن: “أنت حر ما لم تضر، بس كده، وما أعتقدش أنه ضر حد بقناعاته، شابوه يا عم”.

كما أثارت تصريحات الفنان يوسف الشريف، جدلًا كبيرًا على منصات السوشيال ميديا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى