أخبارمصر

وفاة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي : رمز الوسطية فى العالم

توفي العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، اليوم الإثنين 26 سبتمبر2022، عن عمر ناهز 96 عاماً.

 وفاة يوسف القرضاوي

وأكد الحساب الرسمي للقرضاوي على موقع تويتر، نبأ وفاته وقال في تغريدة: “انتقل إلى رحمة الله، سماحة الإمام يوسف القرضاوي، الذي وهب حياته مبيناً لأحكام الإسلام، ومدافعاً عن أمته، نسأل الله أن يرفع درجاته في عليين، وأن يلحقه بالنبيين والصديقين والشهداء والصالحين.. وحسن أولئك رفيقاً. وأن يجعل ما أصابه من مرض وأذى رفعاً لدرجاته.. اللهم آمين”.

ونعى الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ القرضاوي، وقال في منشور على “فيسبوك”: انتقل إلى رحمة الله سماحة الإمام #يوسف_القرضاوي الرئيس المؤسس للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي وهب حياته لخدمة #الإسلام والمسلمين”.

أضاف الاتحاد: “فقدت #الأمة_الإسلامية عالماً محققا من علمائها المخلصين الأفاضل نسأل الله العلي القدير أن يغفر له ويرحمه رحمة واسعة ويعفو عنه، ويجزيه خير الجزاء، ويكرم نزله، ويدخله جنة الفردوس، ويحشره مع النبيين والصديقين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم أهله وذويه ومحبيه وزملاءه الصبر والسلوان، إنه نعم المولى ونعم المجيب.. اللهم آمين”.

يوسف القرضاوي ( معلومات عامة)

  • ولد القرضاوي في سبتمبر 1926 في قرية صفط تراب مركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية.
  • التحق القرضاوي بالأزهر وأتم دراسته الابتدائية والثانوية.
  • دخل كلية أصول الدين بجامعة الأزهر، ومنها نال الشهادة العالية عام 1953. عام 1954 حصل على إجازة التدريس من كلية اللغة العربية.
  • في عام 1958، حصل على دبلوم معهد الدراسات العربية العالية في اللغة والأدب.
  • حصل على الدراسة التمهيدية العليا المعادلة للماجستير في شعبة علوم القرآن والسنة من كلية أصول الدين عام 1960.
  •  نال شهادة الدكتوراه بامتياز مع مرتبة الشرف الأولى من الكلية نفسها عام 1973.
  • وكان موضوع الرسالة “الزكاة وأثرها في حل المشاكل الاجتماعية”.

يُعد من الشخصيات العلمية والفكرية البارزة في تاريخ حركة الإخوان المسلمين، ويعتبر من أبرز دعاة الوسطية الإسلامية فى العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى