عربي

يوم فاصل في السودان.. المتظاهرون يحتشدون ضد الانقلاب والجيش يقطع الانترنت

يحتشد السودانيين اليوم السبت، في تظاهرات حاشدة، احتجاجا على الانقلاب العسكري الذي نفذه قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، وذلك بالرغم من قطع خدمة الانترنت عن عموم البلاد.

تعهد معارضو الانقلاب في السودان أن ينزل “مليون” متظاهر إلى الشوارع، وسينظم المتظاهرون تجمعات في الخرطوم ومدن أخرى.

انقلاب السودان

وأكد النشطاء المناهضون للانقلاب إن السبت سيكون “يوماً جديداً” في تاريخ الثورة السودانية، كما تتواصل التعبئة من أجل “العصيان المدني” و”الإضراب العام” اللذين حوّلا الخرطوم إلى مدينة مشلولة منذ خمسة أيام.

أكانت غلقت قوات الأمن السودانية أغلقت غالبية الجسور في الخرطوم بالتزامن مع دعوات للتظاهرات في “مليونية 30 أكتوبر” لرفض الإجراءات العسكرية والمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

وقال التلفزيون السوداني إن إدارة المرور أعلنت إغلاق الطرق الرئيسية وكل الجسور في العاصمة الخرطوم اليوم السبت، باستثناء جسري الحلفايا وسوبا.

وكان ناشطون وأحزاب سودانية قد بثوا مقاطع فيديو من داخل مساجد بالخرطوم ومختلف المناطق تحث المواطنين على المشاركة في المظاهرات اليوم السبت.

يأتي ذلك في الوقت الذي توالت فيه الدعوات من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة إلى الجيش السوداني للامتناع عن قمع المحتجين.

واشنطن تحذر

في الوقت نفسه، قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، صباح اليوم السبت، إن قوات الأمن في السودان يجب أن تحترم حقوق الإنسان، موضحا أن “أي عنف ضد المتظاهرين السلميين غير مقبول”.

وأضاف بلينكن على حسابه بموقع “تويتر”: “الولايات المتحدة تقف إلى جانب الشعب السوداني في نضاله السلمي من أجل الديمقراطية”.

وأشار بلينكن إلى شعور واشنطن بالارتياح للسماح لرئيس الوزراء عبد الله حمدوك بالعودة إلى منزله، لكنه أوضح أن “هذا لا يكفي لأن حمدوك لا يزال رهن الإقامة الجبرية ولا يمكنه مواصلة عمله”.

وأكد المسؤول الأمريكي أن واشنطن تعلم أن هناك مشاكل في الفترة الانتقالية لكن القادة العسكريين السودانيين لم يلمحوا أبدا إلى استيلاء على السلطة في تعاملاتهم نهاية الأسبوع الماضي مع الوفد الأمريكي.

كان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان بقد نفذ انقلاب عسكري حين حل حكومة عبد الله حمدوك، واعتقل وزراء في الحكومة يوم الإثنين الماضي، مما دفع الدول الغربية إلى قطع مساعدات بمئات الملايين من الدولارات للسودان.

ودعا معارضو الإجراءات إلى مظاهرات حاشدة السبت تحت شعار “ارحلوا” وقتل ما لا يقل عن 11 متظاهر في اشتباكات مع قوات الأمن الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى