مصر

 ‏الخامس خلال أسبوع.. مقتل ضابط في الجيش في هجوم لـ”تنظيم الدولة” بشمال سيناء

قُتل ضابط في الجيش المصري، برتبة نقيب، أمس الثلاثاء، في هجوم جديد لتنظيم “ولاية سيناء”، على مدينة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء.

وكشفت مصادر قبلية سيناوي، إن تنظيم “ولاية سيناء” فجّر عبوة ناسفة في قوة عسكرية في نطاق مدينة بئر العبد، ما أدى إلى وقوع خسائر بشرية في صفوف قوات الجيش.

مقتل ضابط في شمال سيناء

وأوضحت المصادر، أن قوات الجيش والإسعاف هرعت إلى مكان الهجوم لنقل الضحايا وملاحقة المنفذين.

في الوقت نفسه، أعلنت مصادر طبية عسكرية، إن الهجوم في بئر العبد أدى إلى مقتل ضابط برتبة نقيب مقاتل، ويدعى “أحمد عواد ندا”، من قوة الدفعة الـ 45 معهد فني 110 حربية.

وقالت المصادر، أنه بمقتل النقيب ندا يرتفع عدد قتلى الجيش خلال 24 ساعة إلى 4، بعد تسجيل 3 قتلى أمس، بينهم ضابط، ومنذ مطلع الأسبوع إلى 6 قتلى.

الخامس منذ بداية الأسبوع

وكان ضابط ومجند قد لقوا مصرعم الاثنين الماضي، في هجوم آخ لتنظيم ولاية سيناء على محافظة شمال سيناء.

وقالت مصادر قبلية، إن “قوة عسكرية تابعة للجيش تعرضت لهجوم في قرية المطلة غرب مدينة رفح شرق محافظة شمال سيناء”.

وأضافت المصادر أن الهجوم أدى لمقتل ضابط ومجند وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.

وأشارت إلى أن مناطق غرب مدينة رفح تشهد عملية عسكرية واسعة النطاق يشارك فيها الجيش المصري والمجموعات القبلية المساندة له منذ عدة أيام.

وصرحت مصادر طبية عسكرية، إن قتيلي الاثنين،  هما النقيب “عبد الله دياب”، من قوة الدفعة 111 حربية، والرقيب “أحمد إسماعيل جمعة” من قوة الكتيبة 31 صاعقة”.

وكان مجندان في الجيش قد قتلا أول أمس السبت في هجوم مماثل لـ”ولاية سيناء” في نفس المنطقة، بالإضافة إلى أربعة من المجموعات القبلية قتلوا على مدار اليومين الماضيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى