مصر

إحصاء دولي صادم: مصر تجري 244 اختبار كورونا لكل مليون مواطن

 أصدر موقع “WORLD METER”، الخاص بنشر الإحصائيات الخاصة بفيروس كورونا حول العالم، تقريرًا أمس الأحد، كشف فيه أن مصر أجرت حتى يوم 5 إبريل، 25 ألف اختبار لفيروس كورونا، أي بواقع 244 اختبار لكل مليون مواطن.

 

مصر تجري 244 اختبار كورونا

وفي سياق الكشف، قال الموقع: إن من بين من تم عمل تحاليل كورونا لهم في مصر، تأكد إصابة 1,173، في حين امتثل للشفاء 247 شخص، وتوفي حتى الآن 78 آخرين.

 

 

وكشف الموقع الدولي عن الإحصاءات التالية:

 

–         أجرت مصر الاختبار لعدد 25,000 شخص، أي بواقع 244 اختبار لكل مليون مواطن، حيث بلغ عدد الإصابات بها 1,173 حتى الآن، فضلاً عن 78 حالة وفاة.

 –      أجرت الإمارات الاختبار لعدد 220,000 شخص، أي بواقع 22,244 اختبار لكل مليون مواطن، حيث بلغ عدد الإصابات بها 1,799 حتى الآن، و10 حالات وفاة.

 –         أجرت إسرائيل الاختبار لعدد 109,724 شخص، أي بواقع 12,677 اختبار لكل مليون مواطن، حيث بلغ عدد الإصابات بها 8,611 حتى الآن، و51 حالة وفاة.

 –         أجرت الولايات المتحدة الأمريكية الاختبار لعدد 1,751,296 شخص، أي بواقع 5,291 لكل مليون مواطن.

 –         أجرت إسبانيا الاختبار لعدد 355,000 شخص، أي بواقع 7,593 لكل مليون مواطن. 

–         أجرت ايطاليا الاختبار لعدد 691,461 شخص، أي بواقع 11,436 اختبار لكل مليون مواطن. 

–         أجرت ألمانيا الاختبار لعدد 918,460 شخص، أي بواقع 10,962 اختبار لكل مليون مواطن.

 

WORLD METER

وبحسب موقع “WORLD METER”، فإن إجمالي عدد الإصابات بكورونا حول العالم بلغ 1,266,779 إصابة، في حين بلغ عدد الوفيات 69,177.

 

وكشفت الأرقام أن مصر احتلت المركز 33 في نسبة الوفيات من إجمالي عدد المصابين بنسبة (6.6 %) بعد كل من جزيرة سانت مارتن بالبحر الكاريبي (6.9 %) وبلجيكا (7 %).

 

نسبة التعافي

وحلت مصر في المركز 42 في نسبة التعافي (22.5 %) بالمقارنة مع كل الدول والمناطق على مستوى العالم.

 

وبخلاف أن مصر تجري 244 اختبار كورونا، لكل مليون مواطن، كان موقع ميدل إيست آي البريطاني، قد نشر تقريرًا آخر مارس الماضي، أكد فيه أن تفشي فيروس كورونا في مصر أوسع انتشارا مما تعترف به الحكومة، ومما هي مستعدة للتعامل معه.

 

وأشار التقرير إلى أن الشكوك تزايدت على مدى الأسابيع الماضية بشأن موقف الحكومة المصرية، واعتقد كثيرون أنها إما تتستر على مدى تفشي الوباء، أو أنها لم تفتح المجال لمعرفة مستوى انتشاره في هذا السياق.

 

وأوضح تقرير ميدل إيست أي، أن المصريين يشعرون بقلق عميق وهم يتساءلون إزاء بقاء معدلات الإصابة المبلغ عنها والوفيات المرتبطة بها في بلادهم منخفضة للغاية مقارنة بارتفاعها لدى الدول التي لديها رعاية صحية أفضل بكثير.

 

لينك التقرير: https://bit.ly/2yDK95j
ع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى