مصر

سنوات السيسي : أضافت لمصر 7 ملايين فقير و13 ألف مليونير

بين أكثر من 31000 شخص انضموا إلى صفوف “الأثرياء” العام الماضى، بينهم 764 مصري، توقعت شركة الاستشارات العقارية نايت فرانك أن تكون مصر، ثانى أسرع دولة نمواً وزيادة فى عدد الأثرياء بنسبة 66% بحلول عام 2024، تليها فيتنام والصين وإندونيسيا.

وتوقع التقريرارتفاع عدد الأفراد من أصحاب الثروات العالية (UHNWIs)الذين لديهم أصول تزيد قيمتها عن 30 مليون دولار، بنسبة 27% أخرى بحلول عام 2024، حيث يتم صنع ثروات ضخمة فى الهند ومصر وفيتنام والصين وإندونيسيا. 

13 ألف مليونير

وقال ليام بيلى، رئيس الأبحاث العالمية لشركة نايت فرانك، فى حين أن ما يقرب من نصف الأثرياء كانوا فى الولايات المتحدة (حيث يوجد 240،000 شخص بأكثر من 30 مليون دولار) فإن البلدان التى لديها أسرع عدد متزايد من الأثرياء للغاية تقع فى آسيا وإفريقيا.

ورصد التقرير زيادة من تزيد ثرواتهم على الـ30 مليون دولار فى مصر من 740 شخص في 2014 إلى 764 في 2019.

 متوقعا أن يصل هذا العدد إلى 1269 في 2024. 

ويضيف التقرير نفسه أن عدد من يملكون أكثر من مليون دولار في مصر زاد من 45 ألف إلى 57.6 ألف شخص في السنوات نفسها ليزيد عدد المليونيرات في تلك الفترة 12.6 ألف مليونير.

معدلات الفقر فى مصر

فى المقابل قفزت معدلات الفقر والديون والبطالة بحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بشكل كبير .

 إذ زادت نسبة الفقراء في مصر من 27.8 في المائة عام 2015، إلى 32.5 عام .

وفي 27 من أغسطس الماضي، أعلن البنك المركزي ارتفاع نصيب الفرد من الدين الخارجي 90 دولارا، خلال الربع الأول من العام الجاري ليسجل 996.4 دولار، مقابل 906.3 دولارات فى ديسمبر الماضي.

وفي نهاية أكتوبر الماضي، أوضح تقرير للمركزي ارتفاع الدين الخارجي في عام واحد إلى نحو 108.7 مليارات دولار بنهاية يونيو الماضي، بزيادة 16.1 مليار دولار، بنسبة 17.3% مقارنة بنهاية يونيو 2018.

جاء ذلك بسبب توسع الحكومة في الاقتراض الخارجي ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي طبقته مع صندوق النقد الدولي في .

سنوات السيسي 

ترافق ذلك مع زيادة معدل البطالة فى سنوات السيسي السبع ليصل إلى 7.8% من إجمالي قوة العمل، حسب تقرير جهاز الإحصاء عن الربع الثالث من العام 2019، مقابل 7.5% في الربع الثاني من نفس العام، أي بارتفاع قدره 0.3%.

وقال “الإحصاء”، في بيانه: إن عدد المتعطلين وصل إلى 2.212 مليون عاطل بنسبة 7.8%، منهم 1.092 مليون من الذكور، و1.120 مليون من الإناث، بارتفاع قدره 118 ألف متعطل عن الربع الثاني من عام 2019 بنسبة 5.6%.

فيما تعتقد مؤسسات دولية أن أرقام الفقراء والمتعطلين عن العمل أكبر كثيراً من الأرقام الرسمية .

وقال البنك الدولي فى تقرير فى أكتوبر الماضي : إن 39% من السكان الذين في سن العمل عاطلون ، وأضاف فى بيان صحفي فى مايو الماضي، إن “حوالي 60% من سكان مصر إما فقراء أو أكثر احتياجا”، قبل أن تقرر الحكومة تمرير حزمة جديدة من الزيادات فى الأسعار ورفع الدعم عن الوقود والكهرباء والمياه فى يوليو التالي للبيان .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى