مصر

رغم مستنقع الديون.. 50 مليار جنيه لإنشاء مدينة ترفيهية جديدة بالعاصمة الإدارية

بالرغم من مستنقع الديون الذي وقعت فيه مصر، أعلنت شركة “بيراميدز للتطوير العقاري” البدء في إنشاء مدينة ترفيهية جديدة، في العاصمة الإدارية الجديدة، بتكلفة 50 مليار جنيه.

وتقع المدينة الجديد، على مساحة تبلغ نحو 155 فداناً ، الواقعة في قلب الصحراء على بعد 45 كيلومتراً شرق القاهرة.

كان مجلس إدارة شركة العاصمة الادارية، قد أعلن سابقا أن مجموعة أميركية متخصصة فى المدن الترفيهية لإنشاء أكبر مدينة ترفيهية فى الشرق الأوسط .

50 مليار جنيه لإنشاء مدينة ترفيهية بالعاصمة الإدارية

وأوضحت الشركة، أن المدينة الترفيهية تقع في مواجهة مسجد الفتاح العليم، وتحظى بإطلالة على حدائق نهر مصر الأخضر، مشيرة إلى أنها ستضم متحفاً للضوء، وآخر للشمع، وثالث للأوهام (الخداع البصري)، ورابع للفضاء، وخامس للحيوانات المحلية.

إضافة إلى مسرحين مفتوح وهولوغرام لإقامة الحفلات الكبرى، وساحة لعروض الضوء، وأكواريوم للحيوانات البحرية.

كما تضم المدينة مناطق للعالم الافتراضي وانعدام الجاذبية والتسلق وسباقات السيارات (فورميلا وان)، وقاعة تزحلق على الجليد، ومجمع للسينمات، ونافورة راقصة، ومطاعم معلقة، وملاهي للأطفال، ونواد صحية، وسوق متعدد الثقافات، بخلاف العشرات من المطاعم والبازارات والكافيهات، ودور الأزياء المصرية والعالمية.

يأتي ذلك في الوقت الذي أكدت فيها تقارير دولية، أن مصر واحدة من أكثر الدول عرضة للإفلاس بسبب الديون.

وتواجه مصر أزمة اقتصادية طاحنة دفعتها إلى طرح أصول حكومية مهمة للبيع أمام مستثمري الخليج، بفعل تراجع الاحتياطي النقدي الأجنبي من نحو 40.98 مليار دولار إلى 33.14 ملياراً في غضون 6 أشهر، وارتفاع الدين الخارجي للبلد إلى 157.8 مليار دولار في نهاية مارس الماضي، بنسبة 17% على أساس سنوي، مقارنة مع 145.5 ملياراً بنهاية ديسمبر 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى