مصر

7 محامين مصريين معتقلين يفوزون بأرفع جائزة أوروبية للمحامين

فاز 7 محامين معتقلين، اليوم الجمعة، بجائزة اتحاد نقابات المحامين الأوروبيين لهذا العام، تقديرا لدورهم في الدفاع عن قضايا حقوق الإنسان في مصر.

وضمت قائمة الفائزين بالجائزة كل من: “زياد العليمي، هيثم محمدين، ماهينور المصري، محمد الباقر، هدى عبدالمنعم، محمد رمضان وإبراهيم متولي” .

المحامين الأوروبيين

ويعتبر اتحاد نقابات المحامين الأوروبيين هو التجمع النقابي الأساسي للمحاميين الأوروبيين، ويضم في عضويته أكثر من مليون منتسب ينتمون إلى ٣٢ دولة أوروبية.

ويمنح اتحاد المحامين الأوروبيين جائزته السنوية منذ عام 2007 للمحاميين الذي جلبوا الشرف لمهنة المحاماة من خلال تمسكهم بأعلى قيم السلوك المهني والشخصي في مجال حقوق الإنسان.

وقرر الاتحاد منح الجائزة هذا العام لعدد من المحامين المصريين الذي تم حبسهم في قضايا سياسية جزافاً عقاباً لهم على دفاعهم المستمر عن حقوق المظلومين في مصر.

كانت الجمعية القانونية في بريطانيا، وهي كيان قانوني يجمع بين نقابة المحامين والقضاة الإنجليز، قد رشحت في يونيو الماضي العليمي وماهينور ومحمدين والباقر ورمضان، لجائزتها السنوية لحقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى