أخبارعربي

#غزه_تحت_القصف 8 شهداء في العدوان الإسرائيلي بينهم القيادي “تيسير الجعبري”

أعلنت الصحة الفلسطينية في غزة، الجمعة، ارتفاع عدد شهداء العدوان الإسرائيي على القطاع إلى 8، بينهم القيادي في سرايا القدس “تيسير الجعبري”.

#غزه_تحت_القصف

وأكدت وزارة الصحة في غزة “أن عدد الشهداء وصل الى 8 على الأقل، بينهم طفلة تبلغ من العمر خمس سنوات وإصابة أكثر من 44 بجروح مختلفة في القصف الإسرائيلي على قطاع غزة”.

كان الجيش الإسرائيلي  أعلن الجمعة، إنه “بدأ شن غارات على أهداف لم يحددها في قطاع غزة”.

وأضاف الجيش، في بيان مقتضب: “يُغير الجيش الاسرائيلي الآن في قطاع غزة”.

وأردف: “قمنا بتصفية 15 مسلحا حتى الآن في قطاع غزة.. تم الإعلان عن حالة خاصة في الجبهة الداخلية”، دون مزيد من التفاصيل.

ونشر جيش الاحتلال الإسرائيلي مقطع فيديو قال إنها للغارات الجوية التي استهدفت أحد الأبراج السكنية في قطاع غزة مساء اليوم.

وقال الاحتلال إن الصور توثق لحظة استهداف شقة كان يوجد بها تيسير الجعبري (أبو محمود) القيادي في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.

رد المقاومة الفلسطينية

من جانبها، أكدت حركة الجهاد الإسلامي، استشهاد القيادي العسكري في سرايا القدس تيسير الجعبري، في أحد الغارات التي شنها جيش الاحتلال على قطاع غزة.

وقال قيادي بارز من حركة الجهاد الإسلامي، في تصريح صحفية، أن “هذا العدوان هو إعلان حرب على شعبنا، وعلينا جميعاً واجب الدفاع عن أنفسنا وعن شعبنا، وألا نسمح للعدو بأن يمرر سياساته الهادفة إلى النيل من المقاومة والصمود الوطنيين”.

وقال الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، إنه “لا خطوط حمراء لهذه المعركة (مع إسرائيل) وستكون تل أبيب تحت ضربات صواريخ المقاومة”.

وأضاف النخالة أن “اليوم هو اختبار للمقاومة الفلسطينية في مواجهة هذا العدوان الإسرائيلي”، مضيفاً “نحن ذاهبون ونسأل الله التوفيق للمجاهدين وسيقع الألم على الإسرائيليين”.

وأردف أن “على المقاومين أن يقفوا وقفة رجل واحد وليس هناك خطوط حمراء لدى الجهاد الإسلامي ولا توقف ولا وساطات”.

وتابع أن “سرايا القدس (الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي) ستكون مع كل فصائل المقاومة موحدة في مواجهة العدوان”.

وشدد على أنه “لا خطوط حمراء لهذه المعركة وأعلنها أمام الشعب الفلسطيني وستكون تل أبيب تحت ضربات صواريخ المقاومة”.

من جانبها، قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس إن “إسرائيل بدأت التصعيد والعدوان على قطاع غزة وستدفع الثمن على ذلك”.

وحمل الناطق باسم الحركة حازم قاسم، إسرائيل “مسؤولية ما ترتكبه من جرائم”.

وذكر قاسم أن “أجنحة المقاومة بكل أذرعها العسكرية وفصائلها موحدة في صد العدوان الإسرائيلي وستدافع عن قطاع غزة بكل ما تملك وستوازن الردع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى